• ×

/ 01:09 , الثلاثاء 15 أكتوبر 2019

ديون السودان ..... بين الكرامه والكرامه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تقرير : عبد العزيز النقر .
قال سفير بريطانيا عرفان خان فى حوار له مع الزميله الانتباهه ان مسالة اعفاء الديون على السودان مسألة معقده وتحتاج الى وقت مشيرا الى ان فرنسا لم تقل انها ستعفى ديونها على السودان وكذلك امن على ٩٠٠مليون دولار هى حجم الدين البريطانى على الحكومة وقطع الرجل باتصاله بالبنك الدولى وصندوق النقد الدولى مستفسرا حول ماقاله رئيس مجلس الوزراء فى لقائه مع البي بي سي انه تلقى وعودا صادقه من البنك الدولى بالتعاون مع السودان ومثلها من الولايات المتحده الامريكيه لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعيه للارهاب وكذلك قطع وزير الماليه ابراهيم البدوى بان فرنسا اكدت الغاء ديونها على السودان
ويدور اللقط الكبير بين الكرامه وهى فى الموروث الثقافى فى السودان بمعنى (الشحده)وبين الكرامه والتى تعنى عزة النفس يقع الشعب السودانى فى مطب السياسات الخاطئة التى بدأت منذ عهد مايو وحتى الانقاذ واقلها انها حرمت الاجيال القادمة من التمتع بالرفاهيه اللازمه لهم . ويري محللون اقتصاديون ان قضية اعفاء الديون الخارجيه امرا معقدا بحكم عجز السودان فى ثمانيات القرن الماضي من سداد اصل الدين مما تبعته فوائد مركبه عجزت الانقاذ من اعفاءها قبل العقوبات الاقتصاديه التى فرضتها الولايات المتحده على السودان فى تسعينيات القرن الماضي
وينظر مراقبون ان مساله اعفاء ديون السودان حتى بعد ازالة السودان من القائمه السوداء للادارة الامريكيه يتوجب عليه مفاوضات مارثونيه فى الهبك نادى باريس لاعفاء الديون والتى فى الغالب لايتم اعفائها مره واحدة ولكن يتم جدولتها على مراحل لذلك يذهب البعض الى اهميه جدولة ديون السودان عبر برنامج واضح المعالم يساهم فيه الشعب السودان مع حكومته الانتقاليه حتى يسهل الطريق على الحكومات القادمه فى رسم خطى المستقبل
التحديات التى تواجهه حكومه حمدوك كبيره وعلى راسها الوضع الاقتصادى المتردى وملف السلام الا ان حكومته بدات خطوات جاده تجاه تحسين الصوره الذهنيه تجاه السودان وهذا ما انعكس خلال مشاركته فى اجتماعات الجمعيه العامه للامم المتحده وتأييد العديد من الدول لحكومته وهو ما اقر به سفير بريطانيا فى السودان عرفان بانهم يدعمون حكومه الفترة الانتقاليه وضد الانتخابات المبكره طالما ان الحكومه محدوده الاجل .
ويبقى برنامج رد الكرامه الذى بدأ بدعوات دولار الكرامه احد المبادرات لتلافى العجز الاقتصادى ولكن لم نرى خطه واضحه لتجاوز الديون على السودان
بواسطة : seham
 0  0  24
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 01:09 الثلاثاء 15 أكتوبر 2019.