• ×

/ 12:58 , الإثنين 23 سبتمبر 2019

الامين العام للمؤتمر الشعبي د. علي الحاج لـ(كيم ))

لن يكون لقضية السلام دور دون هذه الاستحقاقات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حاوره : الهضيبي يس .

- سنقود المعارضة .. لاسقاط حكومة حمدوك
- الوثيقة الدستورية .. ماهي الاتفاق سياسي
- المجلس العسكري كان يقودة (جنرالات) انقلابيون
- -
- سنكون جبهة معارضة عريضة لتغييرمانحن مقبلون علية



كشف الامين العام لحزب المؤتمرالشعبي ورئيس تنسيقية القوي السياسية دكتاور علي الحاج ادم عن الشروع في تكوين جبهة سياسية عريضة لمعارضة هدفها اسقاط حكومة رئيس الوزراء عبدالله حمدوك.
وقال الحاج في حوارمع (مركزالخرطوم للاعلام الالكتروني) انهم يعتبرون ماجري بين الحرية والتغييروالمجلس العسكري من توقيع علي الوثيقة الدستورية ماهوالا اتفاق سياسي منقوص باعتبار عدم وجود لتفويض لاي جهة بصفة شرعية لقيام بوضع مثل هكذا وثيقة فالي مضابط الحوار
بدءا ماذا عن قيادة المعارضة؟ *
نعم فقد قررنا قيادة المعارضة خلال الفترة القادمة لعدة اسباب.
منها تعرضنا وعدد من الاحزاب والقوي السياسية للاقصاء والتهميش تحت طائلة حجج واهية ..
• ماهي ادوات تلك المعارضة؟
بدءا سنقوم بدور التوعية والتبصيروكشف الحقائق لرأي العام السوداني فضلا عن تبني برامج المعارضة لاسقاط الحكومة.
* (مقاطعة) مساعي الاسقاط يعني عدم الاعتراف بها؟
هذا صحيح فلن نعترف بحكومة رئيس الوزراء عبدالله حمدوك لاننا مانزال نتسائل عن التفويض ومصدرالشرعية لتولي السلطة بالبلاد سواء كان اعلان قوي الحرية والتغيير اوالمجلس العسكري.
* كيف تنظرون للمجلس العسكري؟
المعروف ان المجلس ماهو الا مجموعة من الجنرالات الانقلابيون يقودهم الفريق برهان وسنعمل علي اسقاطهم.
* إستحقاقات السلام .. ماذا عنها ؟
في الحقيقه متي مامضت الاوضاع علي ماهو عليه الان فإن قضية ايقاف الحرب والايفاء باستحقاقتها لتحقيق السلام لن يكون بالامرالسهل.
* هنالك اتقاف علي الوثيقة الدستورية ؟
لا بل قل الاتفاق الثنائي الذي تم ماهو الا مسودة سياسية وليس بوثيقة دستورية تراضي عليها الجميع.
ماحقيقية لقاءكم بالحزب الشيوعي؟
لم نلتقي بقيادات من الحزب الشيوعي ولكن علي استعداد في سبيل الوصول لحد ادني من التوافق في لقاء اي تنظيم واي شخص.
* البعض يعتبر ماجري وسيجري لن يخرج عن جلباب المحاصصة؟
امرالمحاصصة ظل حاضرا ومنذ الوهلة الاولي لإ سقاط نظام الرئيس البشيربل وكانت هناك محاولات لاثناء الجبهة الثورية اثناء مفاوضات اديس ابابا الاخيرة بعدم الحديث عن الامربينما ماظهر بالمجلس السيادي اثبت حقيقية تلك المسالة.
*مستقبل السودان مابعد التغيير... كيف تنظرون له ؟
فى الواقع هناك تعقيدات وازمات مرحلة وتركه سياسية من الصعوبة التعامل معها والامور لا تبني بقدرمن التفاوءل وسط دولة تعاني ويلات الحرب وازمات اقتصادية وعلاقات دولية متدهورة.
* ماذا عن قيادكم لتنسيقية القوي الوطني؟
تنسيقية القوي السياسية الوطني والتي تضم (٧٩) مابين حزب وتيار سياسي تعكف الان علي تكوين حبهة عريضة لمعارضة ربما تكون كيان جامع في المستقبل لدخول الانتخابات.
رسالة اخيرة؟
رسالتي الى من يستعدون لتولي مسؤلية الناس اوصيهم بالعدل اولا
بواسطة : seham
 0  0  87
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 12:58 الإثنين 23 سبتمبر 2019.