• ×

/ 05:58 , الإثنين 16 سبتمبر 2019

الدقير: قوي التغيير ارتكبت خطأ بحق الجبهه الثوريه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : كيم .

اعتبر القيادي بقوى إعلان الحرية والتغيير، رئيس حزب المؤتمر السوداني، عمر الدقير، الوثيقة الدستورية التي تم التوقيع عليها مؤخرا مرضية، ومن الممكن أن تؤسس لفترة انتقالية جيدة.
وأقر الدقير خلال ندوة أقامتها صحيفة “التيار”، اليوم الخميس، بأن قوي الحرية والتغيير ارتكبت خطأ بحق الجبهه الثورية، مشيراً الى أن معظم بنود الجبهة الثورية تم تضمينها في الوثيقة الدستورية عدا قضية السلام.
واعترف الدقير بأن بعض قيادات قوى الحرية والتغيير رفضت قضية السلام، وأبان بأنهم لديهم تفاهمات مع كل الحركات المسلحة اذا تم مواصلة النقاش بينهم وبين عبد الواحد وعبد العزيز الحلو من الممكن ان تحقق قضية السلام قبل الفترة المحددة لها .
وقال رئيس حزب المؤتمر السوداني إن الحكومة الجديدة تواجه “تحديات كبيرة جدا لأنها ورثت وطنا محطما بمشاكل سياسية واقتصادية واجتماعية كبيرة، إلى جانب استمرار أسباب الحرب مع الأوضاع الحالية للنازحين والاحتقان الاجتماعي”.
وأشار القيادي بقوى إعلان الحرية والتغيير إلى أن البلاد في حاجة إلى سياسة خارجية متوازنة، ولفت إلى الجرائم الكبيرة التي حدثت طوال عهد البشير والتي طالت الأشخاص والمؤسسات، داعيا إلى التحقيق فيها وتقديم مرتكبيها للمحاكمات.
وأضاف: “نريد إعلاما شجاعا وأن تلعب الصحافة دورها في أن تمثل السلطة الرابعة حقيقة”، معبرا عن أمله في أن يتم اختيار وزراء الحكومة الجديدة عبر معايير الكفاءة بعيدا عن المحاصصات.
بواسطة : seham
 0  0  43
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 05:58 الإثنين 16 سبتمبر 2019.