• ×

/ 21:28 , الإثنين 19 أغسطس 2019

التعليقات ( 0 )

العسكري يضع حلول ومقترحات للاصلاح الاقتصادي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم :كيم .
وضعت اللجنة الاقتصادية بالمجلس العسكري الانتقالي الوضع الاقتصادي الحالي للبلاد عددا من المقترحات والرؤى، سعياً للاصلاح الاقتصادي .
وتضمنت المقترحات اصلاحات للعدالة والقانون، الموازنة والضرائب، النظام المصرفي، الحكم والإدارة، بالإضافة إلى تطوير القطاع الحقيقي للاقتصاد.
وأكدت المقترحات عقب تحليلها للأوضاع على مدى السنوات القليلة أن السلطات السابقة قامت بإخفاء الحجم الحقيقي للمشاكل الاقتصادية وبدلا عن اتخاذ قرارات منظمة تتطلب الكثير من الجهد، استخدمت السلطات في معظم الأحيان أسهل طريقة واردفت لقد طبعوا أموال ليس لها مقابل من الاحتياطي بالبنك المركزي مع الحفاظ على مستوى عال من الانفاق الحكومي ،وأشارت إلى أن التجربة الدولية تبين أن هذا النهج قد أدى بالفعل إلى انهيار اقتصاد البلدان الأفريقية.
ولفتت المقترحات إلى أن اتخاذ العقوبات الاقتصادية ضد السودان والتراجع في عائدات النفط بعد انفصال جنوب السودان لها تأثير سلبي على مستوى التنمية الاقتصادية.
وعددت الأسباب الرئيسية للوضع الاقتصادي الحالي، مشيرة إلى الكفاءة المنخفضة على مستوى إدارة الدولة وعجز الموازنة العامة للدولة على المدى الطويل والتي تم تغطيتها بطباعة العملة ، بالإضافة إلى عدم الكفاءة والانفاق المبالغ فيه في بعض المصروفات الحكومية وانخفاض الإيرادات الحكومية وعدم كفايتها (انتشار ممارسة التهرب الضريبي من قبل دافعي الضرائب) و تعذر الوصول لسوق القروض الأجنبية واستفادة السوق المحلي من القروض الحكومية ، مما لا يسمح بتغطية عجز الموازنة بالمبالغ المطلوبة بطرق غير تضخمية، أضف إلى ذلك المديونية الكبيرة للدولة مع استمرار وجودها في قائمة الدول الراعية للارهاب الذي لا يترك مجال سوى الاعتماد على الموارد المحلية والمساعدة المحدودة من الدول الشريكة.
وأشارت المقترحات إلى أن عدم تغطية العجز التجاري بأي من بنود حساب العمليات الجارية يُعد السبب الرئيسي لشح العملة الأجنبية في الدولة، مبينة أن من أسباب الوضع الراهن أن مستوى التنمية في قطاع الصناعات التحويلية غير كاف وانخفاض القيمة المضافة لسلع الصادر مع ارتفاع مستوى التهريب بما في ذلك تهريب الذهب.
وأكدت المقترحات والرؤى أن التغلب على الأزمة الاقتصادية والمضي قدما نحو النمو القتصادي يتطلب وضع برنامج واصلاحات على نظام الدولة كله، لافتة إلى أن القرارات ستؤثرعلى قطاعات واسعة من المجتمع السوداني، مما يتطلب من الضروري تنفيذ برنامج الاصلاحات في المجالات الرئيسية وأن تتطرح للنقاش على نطاق واسع للمتخصصين الوطنيين بغض النظر عن آرائهم السياسة في مؤتمر محلي وطني وأن تصاحب فترة مناقشة وتطبيق الاصلاحات حملة إعلامية واسعة النطاق بغرض التوعية لكل من عامة الشعب ومجتمع المتخصصين .

وأضافت المقترحات بأنه في المقام الأول أن تكون التوعية حول الأهداف والآثار المتوقعة من تطبيق الإصلاحات ولفتت إلى أن في الأزمات الاقتصادية يكون من مصلحة الدولة أن توحد كل معارف الدولة وخبراتها والتجارب العالمية في اصلاح الاقتصاد الكلي وأن تطبيق المقترح يجب أن يتم بمجمله تحت برنامج قومي موحد ، حيث أن تطبيق جزء منفرد سيؤثر سلبا على المردود الايجابي المتوقع من تطبيقه..
بواسطة : hanadi
 0  0  58
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 21:28 الإثنين 19 أغسطس 2019.