• ×

/ 15:38 , الجمعة 6 ديسمبر 2019

ريمونتادا يونايتد سولشاير.. الأماني لا تزال ممكنة !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كيم : وكالات .
ربما لم يكن يتوقع أشد المتشائمين من جمهور فريق نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي ذلك السقوط المدوي للشياطين الحمر في مباراة ملعب أولد ترافورد ضد باريس سان جيرمان الفرنسي في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

أحمر مانشستر عاش حالة من التحسن الكبير عقب تولي المدرب النرويجي الشاب أولي جنار سولشاير المسؤولية الفنية للفريق خلفاً للبرتغالي جوزيه مورينيو، الذي كان سبباً في أجواء سلبية للغاية داخل المعسكر المانشستراوي، ولم يكن ممكناً استمرار الرجل الخاص على رأس العارضة الفنية لليونايتد أكثر من ذلك.

وبعد سلسلة من الانتصارات والعروض القوية مع صاحب الـ 42 عاماً، فوجئ الجميع بخيبة الأمل الأوروبية والخسارة بهدفين مقابل لا شيء على يد الفريق الباريسي وهي ما تضع زملاء نيمار دا سيلفا في وضعية قوية خلال موقعة الإياب والتي يحتضنها ملعب حديقة الأمراء في العاصمة الفرنسية، باريس يوم الأربعاء المقبل.

صحيح أن أسبقية 2-0 خارج الديار هي عامل مهم ومساعد للاقتراب من التأهل إلى الدور التالي، ولكن هناك أشياء تجعلنا نؤمن بأن عودة اليونايتد ممكنة وليست ضرباً من الخيال !.

مانشستر يونايتد من حيث الجودة، فهو يملك لاعبين كبار قادرين على التعامل مع مثل هذه المواقف، أضف إلى ذلك، أن العناصر المهمة في مانشستر يونايتد تمر بحالة فنية عالية، حتى روميلو لوكاكو الدبابة البلجيكية الذي كان بعيداً عن تشكيلة الفريق الأساسية في الآونة الأخيرة، استطاع العودة للتألق وسجل هدفين في الانتصار الأخير الذي تحقق لحساب الدوري الإنجليزي ضد ساوثامبتون 3-2.

علاوة على ما سبق، فإن مانشستر يونايتد يملك الإرث الكروي الذي يؤهل اللاعبين للتحلي بالشخصية والإيمان بقدرتهم على تحقيق شيء مميز في مباراة سان جيرمان، وهو ما صرح به لوك شاو الظهير الأيسر الذي أكد أن الأجواء إيجابية داخل الفريق ويؤمنون بإمكانية العودة وتحقيق شيء خاص في معقل باريس.

أخيراً وليس آخراً، تاريخ باريس الأسود مع نجاح خصومه في تحقيق الريمونتادا ضده سيظل عالقاً في أذهان اللاعبين، وفي حالة نجاح المان يو في تسجيل هدف ليقلص النتيجة الإجمالية إلى 1-2، فإن ذكريات الماضي سوف تحضر إلى أذهان لاعبي الفريق الباريسي وربما تؤثر بالسلب عليهم فيما تبقى من عمر المقابلة.
بواسطة : saeed
 0  0  40
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار