• ×

/ 01:43 , الجمعة 19 أبريل 2019

التعليقات ( 0 )

40 رئيسا والفيفا ومايكروسوفت في القمة الإفريقية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كيم:وكالات تتواصل في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا فعاليات قمة الاتحاد الإفريقي الـ 32، وسط مشاركة أسماء بارزة في عالم الاقتصاد والرياضة والتكنولوجيا الحديثة.
وانطلقت الأحد أولى فعاليات القمة في أجواء احتفالية، تزينت خلالها شوارع أديس أبابا بأعلام الدول المشاركة.
وأكثر ما ميّز انطلاق هذه الدورة، تدشين نصب تذكاري لأحد رموز القارة الإفريقية الإمبراطور الإثيوبي هيلي سلاسي (1932-1974)، فضلا عن مشاركة أسماء بارزة من دنيا السياسة والاقتصاد والرياضة والتكنولوجيا الحديثة، في إفريقيا والعالم، في مقدمتها 40 رئيس دولة إفريقية، ورئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، ومؤسس شركة مايكروسوف العالمية.
- ملامح الجلسة الافتتاحية
تأخرت الجلسة الافتتاحية لأعمال القمة عن موعدها المحدد أكثر من ساعتين.
بدأت القمة أعمالها بجلسة مغلقة لزعماء ورؤساء حكومات الدول الإفريقية، كما جرت العادة في آخر 4 قمم للاتحاد.
استمرت الجلسة الافتتاحية لنحو 3 ساعات، وهذا يعد وقتا طويلا، مقارنة بالقمم السابقة التي لم تستغرق جلساتها الافتتاحية أكثر من ساعة واحدة.
تخللت الجلسة الافتتاحية 9 كلمات، في حين لم تتجاوز كلمات الجلسات الافتتاحية في القمم السابقة 6 كلمات.
النصب التذكاري لسيلاسي
شكل إزاحة الستار عن النصب التذكاري للإمبراطور سيلاسي، لفتة جديدة، حرصت كافة وسائل الإعلام الدولية والمحلية على رصدها.
وتقدم حفل التدشين رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، والرئيس الغاني نانا أكوفو، والرئيس الرواندي بول كاغامي، ورئيس المفوضية الإفريقية موسى فكي.
ويعبر تمثال الإمبراطور الإثيوبي عن تاريخ التحرر والتكامل في إفريقيا، ودور سلاسي في تطور القارة.
رئيسا الفيفا ومايكروسوف يشاركان في القمة
ومن أهم ما ميز هذه القمة، دعوة رموز عالمية عديدة، من أبرزها الأمين العام لمنظمة الصحة العالمية الإثيوبي تيدروس ادهنوم، ومؤسس شركة مايكروسوفت بيل غيتس، ورئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو.
ووجدت الكلمات التي تحدث بها ضيوف القمة استحسانا كبيرا من جانب المشاركين.
وقال رئيس الفيفا إنفانتينو إنه يمكن أن تسهم كرة القدم في تطور التعليم، نظرا لكون اللعبة أداة للمساواة والتكامل والاندماج.
وأضاف: التأثير الاقتصادي والاجتماعي لإفريقيا في العالم متنامي، ويمكن لكرة القدم أن تلعب دورا في التنمية نظرا لشغف الأفارقة بهذه الرياضة.
وأعلن رئيس الفيفا إطلاق شراكة حقيقية مع الاتحاد في 3 مجالات، تشمل مكافحة الفساد والحكم الرشيد، والسلامة والأمن بالملاعب، والتعليم.
فيما ركزت كلمة مؤسس شركة مايكروسوفت بيل غيتس، على ضرورة الاهتمام بتنمية القدرات البشرية، وقال إن العنصر الرئيسي في تنمية إفريقيا يكمن في الخبرة الإنسانية.
وأشار إلى أن شركته استثمرت أكثر من 15 مليار دولار في قطاع الصحة لمحاربة الأمراض والفقر في أفريقيا بالسنوات العشرين الماضية.
وأعرب غيتس عن عزمه مواصلة تقديم الخبرات لخدمة إفريقيا.
النزاعات والهجرة تسيطر على كلمات المتحدثين
شهدت الجلسة الافتتاحية 9 كلمات مطولة، طاف أغلبها حول القضايا التي تؤرق القارة الإفريقية والعالم أجمع، وفي مقدمتها الهجرة، والإرهاب، وغياب التعليم .
وقال أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة إن السلم والأمن والتنمية المستدامة من أهم نقاط التعاون بين الاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة. مضيفا أنه "لا سلام مستدام دون تنمية مستدامة".
وأشار غوتيريش إلى أن الدول الإفريقية تمتلك قدرات عديدة لاستثمارها في الأمن والسلام.
من جانبه، دعا رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي موسى فكي، إلى ضرورة معالجة الأسباب الجذرية لمشكلات اللاجئين، وإيجاد حلول لهذه الظاهرة.
وقال ملفات النزاعات المسلحة والتعليم والصحة والهجرة تنتظر حلولاً جذرية .
وفي نهاية الجلسة، تسلم الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي رئاسة الدورة الجديدة 2019 للاتحاد الإفريقي، فيما تقرر رئاسة جنوب أفريقيا لدورة العام 2020.
وشارك في القمة أكثرمن 420 صحفيا من وكالات إفريقية ودولية عديدة، بحسب الخارجية الإثيوبية.
ويضم الاتحاد 55 دولة إفريقية، ومن أبرز أهدافه تحقيق الاندماج والتعاون بين الأعضاء، وتعزيز المصالح المشتركة، وتيسير عملية التنمية.
ومن المنتظر أن تختتم القمة فعالياتها في وقت لاحق الإثنين.
بواسطة : wisal
 0  0  52
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 01:43 الجمعة 19 أبريل 2019.