• ×

/ 00:55 , الأحد 18 أغسطس 2019

التعليقات ( 0 )

أنباء عن منع الجيش الفنزويلي وصول المساعدات الإنسانية للبلاد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كيم/وكالات أفادت تقارير إعلامية نقلا عن المعارضة الفنزويلية، بأن عسكريين فنزويليين قطعوا أمس الثلاثاء جسرا على الحدود مع كولومبيا لمنع وصول المساعدات الإنسانية الدولية إلى البلاد.
وحسب التقارير، فإن العسكريين وضعوا صهريجا وحاوية بضائع كبيرة على جسر تيينديتاس الذي يربط كوكوتا في كولومبيا بأورينا في فنزويلا لقطع المرور.
وقال فرانكلين دوارتي، النائب عن المعارضة من ولاية تاخيرا الحدودية لوكالة فرانس برس، إن "جنودا من القوات المسلحة يمنعون المرور".
وتولى الزعيم المعارض خوان غوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، مهمة تنسيق إيصال المساعدات الإنسانية من أدوية وغذاء لفنزويلا بعثتها الولايات المتحدة وكندا إلى كولومبيا المجاورة.
ورفض الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو قبول المساعدات الدولية ووصفها بـ"الذريعة" لبدء تدخل عسكري تقوده الولايات المتحدة، وأضاف: "يريدون إرسال شاحنتين صغيرتين فيها أربعة قدور. فنزويلا ليست بحاجة إلى صدقة. إذا أرادوا المساعدة، فليضعوا حدا للحصار والعقوبات".
بدورهم، حذر أعضاء في البرلمان الفنزويلي الذي تسيطر عليه المعارضة، من أن منع وصول المساعدات الإنسانية يعتبر "خطا أحمر يجب ألا تتخطاه السلطات".
ومن المقرر أن يعقد في واشنطن في 14 فبراير مؤتمر دولي حول جمع المساعدات الإنسانية لفنزويلا، التي يعاني مواطنوها نقصا حادا في الأغذية والأدوية والمستلزمات الأولية.
بواسطة : wisal
 0  0  40
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 00:55 الأحد 18 أغسطس 2019.