• ×

/ 08:30 , الجمعة 23 أغسطس 2019

التعليقات ( 0 )

اليوناميد تدعو المتمرد عبد الواحد للنظر بجدية في فوائد السلام

في احتفال انتقال رئاستها إلى وسـط دارفور

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
زالنجـي: بابكرالقاسـم .
دشنت البعثة المشتركة للإتحاد الأفريقي والأمم المتحـدة في دارفور"يوناميـد" مقررئاستها الجديد رسمياً الثلاثاء الماضي بعد إنتقالها من مدينة الفاشر بشمال دارفور إلى مدينة زالنجي حاضرة ولايـة وسـط دارفور.
ودعا الممثل الخاص المشترك للبعثة الأممية في دارفور "اليوناميد"، جيريمايا مامابولو، حركة المتمرد الواحد محمد نور، للنظر بجدية في الفوائد التي يجلبها السلام إلى دارفور عامة، ومنطقة جبل مرة بشكل خاص.
وأثنى مامابولو لدى مخاطبته حفل إفتتاح المقر الجديد للبعثة، بحاضرة ولاية وسط دارفور مدينة زالنجي، على جهود الحكومة، على المستويين الإتحادي والولائي، على تعاونها في تسهيل عملية إنتقال اليوناميد من الفاشر إلى زالنجي.
وقال إن هذا الإنتقال يمثل علامة بارزة ومهمة للتنقل في دارفور بشكل عام، ولعملية يوناميد بشكل خاص، مشيراً إلى أن مقر البعثة الجديد الذي أفتتح رسمياً، يدل على التحولات الإيجابية في عملية السلام في دارفور، وهو مؤشر على زيادة الإستقرار في المنطقة
واعتبر إفتتاح المقر يمثل مؤشراً للتطورات الإيجابية نحو وضع افضل للسلام في دارفور داعيا إلى التركيز على الخدمات مشيداً بالجهود التي بُذلت في توقيع السلام الإطاري مابين حكومة السودان وحركتي العدل والمساواة بقيادة جبريل إبراهيم وتحريرالسودان جناح مني آركو مناوي للإلتحاق بإتفاق الدوحة للسلام في دارفوربالعاصمة الألمانية برلين، لافتاً إلى إن موقع البعثة الجديد يمثل التسهيل لإنطلاق عملها للإستمرارفي دعم السلام في دارفور وتمكين الحكومة من تقديم الخدمات للمواطنين.
من جهتها قالت نائبة الممثل الخاص المشترك السيدة أنيتا كيكي غبيهو
تحركات العمل عرفت الكثير عن وسط دارفور وعن زالنجي مشيرة إن الولاية تتمتع بتنوع مناخي وموارد كثيرة على رأسها السياحة.
من جانبه، عبر والي ولاية وسط دارفور، محمد أحمد جاد السيد، عن سعادته بنقل مقر البعثة إلى الولاية، وجدد دعم حكومته للبعثة في تنفيذ مهامها، كما شكر يوناميد لمساهمتها في تنفيذ مشاريع خدمية، مثل إعادة تأهيل المدارس والطرق، لتأثيرها الإيجابي في الحياة اليومية للناس، مطالباً اليوناميد بتقديم مزيد من الخدمات قبل خروجها من دارفور نهاية العام ٢٠١٩م.
وعلى هامش الإحتفال بإنتقال البعثة إلى وسـط دارفور إلتقت مديرة الإعلام والنشر باليوناميد السيدة موسلي بإعلاميي الولاية بمختلف وسائلهم الإعلامية في مقدمتهم المديرالعام لهيئة الإذاعة والتلفزيون بوسـط دارفور رئيس الإتحادالعام للصحافيين السودانيين بالولاية الأستاذ خالد دناع، وذلك بغرض التعارف لخلق مزيد من التواصل، حيث أعربت عن سعادتها باللقاء وأبدت عن رغبتها في التعاون مع الإعلاميين بالولاية خلال المرحلة المقبلة من أجل إنجاح العمل.
بواسطة : صلاح
 0  0  180
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 08:30 الجمعة 23 أغسطس 2019.