• ×

/ 17:30 , الأحد 20 يناير 2019

التعليقات ( 0 )

قصة إمام مسجد أنقذ كنيسة من التفجير في مصر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كيم: وكالات .
كشف إمام مسجد ضياء الحق، بعزبة الهجانة شرق العاصمة المصرية القاهرة، سعد عسكر، تفاصيل إنقاذه لكنيسة أبو سيفين من التفجير بعبوات ناسفة.

وقال سعد عسكر، وفق موقع "بوابة أخبار اليوم" المصري، إنه "أثناء صلاة العشاء توجه لقياس الضغط بالصيدلية وشراء علاج السكر، ولم يؤد صلاة العشاء، وأثناء تواجده بالصيدلية اتصلوا على هاتفه، وأبلغوه أن هناك شخصاً يحمل حقيبة صعد أعلى المسجد"، مضيفاً: "في ثانية كنت في المسجد وكنت فاكره حرامي، أو بيتعاطى مخدرات هقوله كلمتين علشان ربنا يهديه".

وأضاف "عسكر" في برنامج "على مسؤوليتي" أنه صعد إلى أعلى المسجد، ورأي الحقيبة، وتأكد له أنها قنبلة، لاستهداف الكنيسة التي لا تبعد عن المسجد سوى 3 أو 4 أمتار، فسارع بالتوجه إلى ضابط الأمن الموجود أمام الكنيسة لحراستها، وأبلغه بالواقعة.

وأوضح، أن الرائد مصطفى عبيد، خبير المفرقعات الذي قتل أثناء محاولة تفكيك العبوة، طلب من الجميع المغادرة، حفاظاً على أرواحهم، ولكن القنبلة انفجرت أثناء محاولة إبطال مفعولها.

ويُذكر أن آلاف من أهالي قرية جزيرة الأحرار التابعة لمركز طوخ، بمحافظة القليوبية والقرى المجاورة لها، شيعوا ظهر الأحد، جثمان الشهيد الرائد مصطفى عبيد، الذي حاول تفكيك العبوة.
بواسطة : seham
 0  0  15
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 17:30 الأحد 20 يناير 2019.