• ×

/ 22:12 , السبت 15 ديسمبر 2018

التعليقات ( 0 )

وزراء العدل العرب ..الخرطوم تبتسم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تقرير .. عبد العزيز النقر .
على مشارف نهاية هذا العام ينظر عدد من المراقبيين بان الحدث الاهم فى هذا العام التأم مجلس الوزراء العدل العرب فى الخرطوم، ويعد انعقاد الملتقى ذا دلا لات مهمة وضرورية فى هذه المرحلة وحسن فعل رئيس الجمهورية المشير عمر حسن احمد البشير الذى شرف فاتحة اعمال المجلس بان ارسل عدة رسائل على الصعيد الداخلى والخارجى
منبها الى الازمات التى
تمر بها المنطقة العربية، مما تستوجب العمل سوياً لتعزيز المنظمة العدلية العربية، وحضّ مجلس وزراء العدل العرب، على توطيد العمل العربي المشترك في المجالات العدلية والقانونية، من أجل مستقبل عربي يقوم على مبادئ العدالة وسيادة حكم القانون وإعلاء قيم الحكم الرشيد
ودعا البشير اجتماعات مجلس وزراء العدل العرب، إلى التأسي بالخطوات التي خطاها الاتحاد الأفريقي لمواجهة التحديات التي تمر بها المنطقة العربية، والمتمثلة في الجرائم المنظمة العابرة للحدود، كالاتجار بالبشر والإرهاب وجرائم المعلوماتية والاتجار غير المشروع في الأسلحة والمخدرات وغيرها، مؤكّداً أنّها تستوجب العمل سوياً لتعزيز المنظومة العدلية العربية، على نحو يتماهى ويتسق مع الانشغالات الدولية، دون المساس بسيادة الدول، مشيراً إلى استعداد السودان للتعاون في كافة المجالات التي تحقق الأمن والاستقرار، وتحد من مظاهر الجريمة في المحيط العربي.
قانون الانتخابات تم اجازته بتوافق واجماع تام مما ؤسس الى مرحلة جديده لتداول السلمى للسلطة والتاهب الى قيام الملتقى الدستورى فى البلاد تمهيدا للدستور الدائم للبلاد وتعهد بدعم توصيات مجلس وزراء العدل العرب المنعقد بالخرطوم اليوم واكد ان المهام الملقى على عاتق الملتقى جسيمة فى ظل الظروف الدولية والاقلمية والعربية على وجه الخصوص ، ودعا الى ضرورة توطين العمل العدلى العربى المشترك والعمل على تضافر الجهود لتطوير المؤسسات العدلية فى المنطقة العربية ، وعدد البشير تطور التشريعات السودانية ومؤامتها مع التشريعات الدولية ن السودان فى كل المحافل الدولية ذات الصلة بالقانون الدولى
وكشف البشير عن إصلاحات تشريعية وقانونية شهدها السودان، استجابة لتوصيات الحوار الوطني، لافتاً إلى التعديلات التي تمت على قانون الانتخابات، من أجل إجراء انتخابات حرة ونزيهة في عام 2020، لافتاً إلى أنّ السودان مقبل على وضع دستور دائم، بمشاركة جميع السودانيين دون استثناء، موضحاً أنّ إجراءات الإصلاح التي تنتظم البلاد، تحتم عليهم مراجعة المنظومة التشريعية.
واكد تعاون السودان فى كافة المجالات العدلية مؤكدا ان السودان ظل يرزح تحت حصار جائر طيلة الفترة الماضية من جهتة كشف رئيس البرلمان العربى د. مشعل بن فيهم عن جلسة للبرلمان العربيى فى نوفمبر القادم بحضور الكونغرس الامريكي والاتحاد الاروبى والافريقي وحلف الناتو وذلك لمناقشة رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب واكد مشغل انشغال البرلمان العربي بالقضية الفلسطينيه وتحديد الخطة العربية لتنظيم اللاجئين فى الدول العربية ومراجعة التشريعات المتلعقة بمكافحة الارهاب مشدد التزام البرلمان العربى بمساعدة السودان للخروج من القائمة الامركية للدول الراعية للارهاب ، وفى ذات السياق نبه زير الدولة بوزارة العدل مولانا محمد ابكر دقق ان وزارة العدل علمت على موائمة 108 من توصيات الحوار الوطني وانزالها كقوانيين
ويري مراقبيين ان السند والدعم القانونى العربي هو ما كان يفتقده السودان فى الفترة الماضية مقارنة مع الجهود الافريقية التى ساهمت فى تشكيل كثير من الاراء الايجابية تجاه السودان وعد محللين ان الملتقى من شانه ان يطور الفكر العدلى العربي تجاة قضايا السودان سيما دعمه واسناده القانونى فى معركته الاخيرة فى رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب
بواسطة : seham
 0  0  113
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 22:12 السبت 15 ديسمبر 2018.