• ×

/ 22:59 , الخميس 13 ديسمبر 2018

التعليقات ( 0 )

ثمار رعاية الخرطوم لجمع فرقاء دولة جنوب السودان علي الوضع الانساني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : كيم افلحت الخرطوم في الجمع بين فرقاء الجنوب والذي تُوج بإتفاقية السلام التى جمعت فرقاء الجنوب وسط اهتمام دولى واقليمى بالمجهود الذى بذلته الخرطوم والتى اعتبرت نهاية حرب في دولة وليدة فقدت ابسط مقومات الحياة والمتمثله في انهيار اقتصادها مما ادي تفشي المجاعه .
وعلي ضو ما قامت به الخرطوم دفع برنامج الغذاء العالمي بقافله لاغاثة عشرات الالاف من ضحايا الحرب فى منطقة إولانق بدولة جنوب السودان .
وقال ان المواطنين من دولة جنوب السودان (اطفالنا فرحين بوصول هذه القوارب وهم يرقصون منذ ان رؤه البواخر مقبلة عليهم
واردف اخر انهم لم يحصلو علي الطعام وان المشكلات التى حدثت ما بين مشار وسلفاكير اثرت عليهم ولكن بمجئ الاغاثة التي ارسلها برنامج الغذاء العالمي عاد الينا الامان .

هذه الخطوات المتصارعه في مجال العمل الانساني تأتى عقب تحولات سياسية شهدتها اخيرا دولة جنوب السودان واخرها التوقيع النهائي علي اتفاق تسوية النزاع بين الفرقاء في دولة جنوب السودان والتى رعتها الخرطوم وهو ما يمهد لفتح المعابر الحدودية بين البلدين
بينما ينتظر ان يستكمل تنفيذ اتفاق التعاون بين جوبا والخرطوم والذي سيسمح بالتبادل التجاري وفتح جميع المعابر الحدودية الى جانب اتفاقيات اخرى . خطوات ستكون في محصلتها النهائية الي تحسين الاوضاع الانسانية والاقتصادية المتردية في جنوب السودان .
بواسطة : seham
 0  0  119
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 22:59 الخميس 13 ديسمبر 2018.