• ×

/ 07:30 , الأربعاء 12 ديسمبر 2018

التعليقات ( 0 )

نائب مدير جهاز الأمن الوطني ومواطني كسلا عودة الابتسامة والجمال لتوتيل

قيادات جهاز الأمن في أرض القاش .. كفارة وسلامتك

نائب المدير العام لجهاز الامن الوطني ووالي كسلا بالإنابة يتفقدون المرضى بمركز البرنو

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كسلا: صلاح باب الله: كاميرا : مجدي هاشم .
رسم مواطني كسلا لوحة زاهية أكدت سماحة الانسان السوداني وأصالة معدنه في الصبر على الابتلاء بنعمة مرض حمى الشيكونغونيا وبدون أية ترتيبات تعالت تكبيرات الرجال وزغاريد النساء وتلاحموا في مشهد إنساني مع وفد قيادات جهاز الأمن والمخابرات الوطني بقيادة نائب المدير العام للجهاز الفريق جلال الشيخ الطيب ومدير هيئة العمليات الفريق دخري الزمان عمر ومدير هيئة الامن المركزي الفريق عباس علي خليفة الذي زار الولاية وقضى يوم أمس( الاحد) بكامله مع مواطني المدينة مواسياً وداعماً لهم بالمال والرجال والعربات من اجل القضاء على المرض.
ارتفعت الروح المعنوية لاهل كسلا بزيارة وفد الجهاز ودعمه الغير محدود لهم ولحكومة الولاية من اجل القضاء على المرض وقال وزير الصحة بالولاية عبد الله عباس إن الجهاز دعم الولاية بثلاثين عربة للقضاء على المرض ، اما العم عبد الوهاب المشهور بظريف المدينة قال لي عندما سألته عن صدى الزيارة :" لو كان الحلنقي حاضراً لبدل المقطع الشهير في اغنية الطير الخداري التى عبقها المطرب على ابراهيم اللحو بلحن شجي : فارق ارض القاش وروح خلى ارض القاش سعيدة" وليس حزينة كما تقول الاغنية الخالدة
. عادت الابتسامة لارض القاش كسلا الوريفة الشاربة من الطيبة ديمة وتكاتف اهلها واستبشروا خيراً كثيراً فكان جهاز الامن حاضراً بقيادة نائب المدير العام في ارض السواقي وتوتيل والحلنقة قبلة المحبين لجمال الطبيعة.
العم عيسى محمد الذي تجاوز السبعين من عمره المديد سارع إلي مصافحة نائب المدير العام وهو يهلل ويكبر ويقول مخاطباً النائب" كتر خيركم يا ابني ماقصرتم ودي المحرية فيكم وعليكم الله بلغوا سلامنا للفريق اول صلاح قوش مدير الجهاز "، حديث العم عيسى مع نائب المدير العام كان في حي البرنو الذي وقف فيه وفد قيادات الجهاز على عمليات إصحاح البيئة التى نفذتها قوات جهاز الأمن الوطني وباحترافية ومهنية متميزة وجدت الثناء من سكان الحي .

واستهل نائب المدير العام زيارته للولاية بجولة ميدانية فور وصوله المدينة من مركز صحي حي بانت مربع 20 استقبل المرضى في المركز وفد الجهاز بالهتاف والتهليل والتكبير وجميع المرضى كانوا يذكرون المدير الطبي للمركز عواطف فرج الله بالخير في تفانيها على تقديم الخدمة ومن باب " هل جزاء الاحسان الا الاحسان" قدم نائب المدير العام الفريق جلال دعماً مادياً لجميع الطاقم العامل بالمركز والمرضى في آن واحد .
ذات المشهد كان حاضراً في مركز صحي البرنو والهداية والسكة حديد ومستشفى كسلا الذي استمع فيه نائب المدير العام لجهاز الامن والمخابرات الوطني إلي المواطنيين من المرضى ومرافقيهم والفريق الطبي العامل .
وأبلغ مواطني الحي نائب المدير العام للجهاز بتوفر الادوية وتشكيل غرف طوعية من سكان الحي تقدم الغذاء والخدمات للمرضى وطالبوه بدعم نادي الحي واستجاب نائب المدير العام لطلب شباب الحي واعلن تبرعه بمعدات رياضية للنادي.
وأكدت الحكومة إنخفاض معدلات الاصابة بحمى الشيكونغونيا في كسلا وقطعت بعدم حدوث أية وفيات بسبب الداء في وقت نفذ فيه جهاز الامن والمخابرات الوطني حملات رش للباعوض الناقل للمرض.
وتعهد نائب المدير العام لجهاز الامن والمخابرات الوطني الفريق جلال الشيخ باستمرار مساندة الجهاز لحكومة الولاية حتى يتم القضاء على المرض نهائياً" لان المرض أكبر من طاقة حكومة الولاية واضاف ان جميع أهل السودان مستعدين لانقاذ كسلا .
واطمأن نائب المدير العام لجهاز الامن والمخابرات الوطني على عمليات انسياب وتوزيع الادوية وعمليات علاج المصابين في المراكز الصحية باحياء بانت مربع 20، السكة حديد، مركز الهداية بضاحية الختمية ومركز صحي البرنو بحي الحلنقة.
ونبه الفريق الطيب لوجود بعض الملاحظات المتصلة ببيئة العمل والاجهزة المعملية وقال انه مقدور على حلها وأكد مساندة الجهاز ودعمه المستمر للولاية من خلال الاتفاق على برنامج يعالج هذه الملاحظات.
ووقف الفريق الطيب على حملات إصحاح البيئة التى نفذها منسوبي الجهاز في احياء المدينة مشفوعة بمشاركة منسوبي الجهاز في حملات التوعية والنظافة داخل احياء المدينة.
وفي سياق متصل قطع والي كسلا بالإنابة مجذوب ابومكوسى بتوزيع الادوية للمرضى بالمجان وقال ان مروجي بيع دواء الحمى عبر اجهزة الواتساب يروجون لهذا الامر لتحقيق أجندات سياسية.
واحتفى ابوموسى بدعم ومساندة جهاز الامن للولاية ووصفها بانها استجابة كبيرة وغير عادية وتعهد ببذل المزيد من الجهود لتحسين بيئة العمل في مستشفى كسلا
بدوره أكد وزير الصحة بولاية كسلا عبد الله عباس إنحسار معدلات الاصابة بالمرض ونبه إلي دعم جهاز الامن المستمر للولاية وكشف عن تسلم الولاية لعدد 30 عربة من الجهاز لاسناد الولاية في مكافحة المرض.
وشكا عباس من وجود نقص في عمال الصحة بالولاية وقال إنها تحتاج لـ1500 عامل نفذت 600 منها واضاف ان حملات المكافحة التى نفذها الجهاز نجحت فس سد النقص.
ونبه مدير جهاز الامن في ولاية كسلا لحوجة العميد علم الدين آدم
عمليات لإصحاح البيئة لجهد إضافي وفي اجتماعه مع حكومة ولاية كسلا أكد نائب المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني الفريق جلال الشيخ الطيب استمرار تواجد قوات الجهاز التى دفع بها لولاية كسلا إلي حين القضاء على مرض حمى الشيكونغونيا نهائياً.
وصوب الشيخ في إجتماع مع حكومة ولاية كسلا خلال زيارته الميدانية للولاية زمرة من الملاحظات حول المرافق الصحية ودعا الي ضرورة وضع المعالجات العاجله للمحافظه علي البيئة الصحية منعا لتردي الصحة في بعض احياء مدينة كسلا و،مستشفى المدينة التعليمي و المراكز الصحية ومضى بالقول:"لابد من العمل بجدية لتحسين صورة بلدنا"
وانتقد الشيخ الرسوم المفروضة على الفحص المعملي البالغة 25 جنيه وطالب بايقافها مراعاة للظرف الاستثنائي الذي تمر به الولاية .
وأعلن تبرع الجهاز باجهزة تكييف لمستشفى كسلا واسرة بكامل ملحقاتها للمراكز الصحية .
وبالمقابل اثنى نائب المدير العام لجهاز الأمن على تميز بيئة العمل وصحة البيئة في مركز صحي حي السكة حديد ووصفه بانه متميز وطالب بالمحافظة عليه ودعمه بالمزيد من الكوادر فضلاً عن احتفائه بمواقف مواطني كسلا في دعم المرضى بالزاد ودعا للإستفادة من مصيبة المرض وتوظيفها نحو الابداع وتعضيد التكاتف والتعاضد المجتمعي.
بواسطة : صلاح
 0  0  121
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 07:30 الأربعاء 12 ديسمبر 2018.