• ×

/ 18:02 , الأربعاء 12 ديسمبر 2018

التعليقات ( 0 )

البنك الدولي: استمرار المساعدات الفنية للشراكة بين القطاعين العام والخاص

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم :هنادي الهادي .
اكد وزير المالية والتخطيط الاقتصادي الفريق أول د. محمد عثمان سليمان الركابي على تركيز وزارة المالية بصورة رئيسية علي الشراكة مع القطاع الخاص ، مبيناً أن الشركات تعتبر كاحدي الادوات الرائدة عالمياً في قيادة دفع اقتصاديات التنمية والتنوع الاقتصادي ، في اطار استراتيجية الدولة لتشجيع وزيادة مشاركة القطاع الخاص في خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في البلاد وضمان مساهمتها في الاقتصاد والنهوض من خلال الشراكة مع القطاع الخاص في مجال البنيات التحتية ومرافق الخدمات العامة ودعماً لشعار البرنامج الخماسي ، قال إن الشراكة في جوهرها هي طريقة لتقديم الخدمات العامة تتعاقد من خلالها الحكومة مع شركات القطاع الخاص لبناء وتمويل وتشغيل البنية الاساسية للخدمات العامة ، او الاستخدامات الخاصة بالحكومة في نهاية فترة التعاقد تؤول أصول البنية الأساسية الي ملكية الدولة وبذلك يزداد مخزون الأصول العامة ، جاء ذلك لدي مخاطبته الاجتماع الختامي لاجازة وثائق الشراكة بين القطاعين العام والخاص بمشاركة اداما كوليبالي الممثل المقيم للبنك الدولي بالخرطوم، واندرو اسبورت من شركة كاستاليا ووزراء القطاع الاقتصادي ووالوكلاء بالوزارات .
و قال د.الركابي إن الشراكة تهدف الى تحسين جودة الخدمات المقدمة الي المواطنين ورفع العبْ الواقع علي كاهل ميزانية الدولة دون التأثير في قدراتها علي تقديم الخدمات بأسعار اجتماعية عادلة ،وخلق فرص عمل جديدة ،وتشجيع الاستثمار والاستهلاك مما يؤدي الي زيادة معدل النمو وجذب استثمارات اجنبية مباشرة ، مؤكداً جدية الحكومة في تنشيط مبادرة الشراكة مع القطاع الخاص ، قال إنه تم التعاقد مع شركة كاستاليا الاستشارية بواسطة مجموعة البنك الدولي وانجزت المهام من تحديد مفهوم الشراكة وازالت اللبس بين مفهوم الشراكة والاستثمار المباشر والخصخصة واعداد الوثائق التي تم التداول حولها واجازتها حتي يتم طباعتها بصورتها النهائية والتي تمثل السياسات الخاصة بالشراكة بالاضافة للمشروعات المقترحة من القطاعات المختلفة ، مشيراً الي أهمية الخطوات المستقبلية لتحويل ما أحتوته هذه الوثائق الي برامج ومشاريع عملية بدعم من محفظة تمويل القطاع الخاص وبصفة خاصة خبير المعاملات لاعداد مشروع الشراكة كضربة بداية واعداد مرشد الشراكة بصورته النهائية ، بالاضافة الي بناء قدرات العاملين بالوحدة ،مثمناً وزير المالية جهود مجموعة البنك الدولي التي قامت بدعم هذه المبادرة وشركة كاستاليا علي جهودها في العمل مع وحدة الشراكة والوزراء والوكلاء لاهتمامهم بالمشاركة .
وفي السياق اكد الممثل المقيم للبنك الدولي بالخرطوم اداما كوليباليعلى استمرار البنك الدولي في تقديم المساعدات الفنية للشراكة بين القطاعين العام والخاص ، واشار الى الاهتمام والسعي نحو الخبراء الوطنيين في مجال نقل التقانة في مجالات التعدين والطاقة .
أوضح أندرو اسبورت من شركة كاستاليا ان عدد المشروعات في الفترة الأولي الحالية لايزبد من 3 مشروعات ، بجانب بناء القدرات للقوة العاملة في وحدة الشراكة بين القطاعين العام والخاص ، قال لابد من الدعم السياسي والمعنوي للوحدة الشراكة ، وقدم أندرو أسبورت المشاريع المقترحة في مجال الخدمات الأساسية في المياه والصحة والطاقة ، قال إن من التحديات التي تواجه الشراكة الحظر الاقتصادي الأمريكي.
وقالت مدير وحدة الشراكة بين القطاع والعام الخاص بوزارة المالية حياة شمت ان الحكومة حددت أهمية القطاع الخاص لتنمية اقتصاد السودان في البرنامج الخماسي للاصلاح الاقتصادي بانشاء الوحدة والقيام بكثير من العمل لتحسين مناخ مشروع الشراكة وتعزيز الحوار بين القطاعين العام والخاص واعتماد برنامج شامل لتعزيز هذا الهدف ، قالت إن حكومة السودان تهدف الي فتح الطريق امام القطاع الخاص للعمل البنية التحتية ، مبينةً ان البنك الدولي شارك بتعيين شركة كاستاليا في نوفمبر 2016م لمساعدة حكومة السودان في اعداد السياسات الخاصة بالشراكة بين القطاعين العام والخاص وعمل اطار مؤسسي للشراكة لتنفيذ برنامج الشراكة بين القطاعين العام والخاص ،مشيرةً الي ان الحكومة تحتاج من هذا البرنامج وضع الاسس لتطوير مشاريع الشراكة بين القطاعين العام والخاص لتغطية الفجوة في تمويل البنية التحتية ودفع النمو الاقتصادي .
بواسطة : hanadi
 0  0  100
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 18:02 الأربعاء 12 ديسمبر 2018.