• ×

/ 21:30 , الثلاثاء 18 ديسمبر 2018

التعليقات ( 0 )

عبد الواحد نور .... هل يواصل لعب دور الشريك المخالف

عبد الواحد نور .... هل يواصل في لعب دور الشريك المخالف

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كيم : خاص ظلت شخصيته مسار جدل في العديد من الأوساط وظل اسم رئيس حركة العدل والمساواة عبد الواحد محمد نور يتردد كلما ورد اسم الحركات المسلحة الدارفورية مرة بإعتباره رافضاً للحوار والتفاوض مع الحكومة السودانية ومرة أخرى بإعتباره الشريك المخالف الذي ظل ينتقد كافة الأحزاب المعارضة للحكومة واصماً إياها بالفشل منتقداً لكافة مخرجات إجتماعاتها.

ويرى مراقبون ان عبد الواحد يعد السبب الرئيس في تحويل ازمة دارفور من محلية الى عالمية وذلك باتصالاته بالمنظمات الاجنبية ووسائل الاعلام الغربية متهمين إياه بالترويج لمصالحه الشخصية على حساب أبناء جلدته

وقال مصدر مطلع لـ(كيم) ان حركة عبد الواحد كانت وراء وقوع 50 حادث قتل في معسكر كلمة منذ إنشاءه وذلك بغرض زعزعة الإستقرار وبرامج السلام في ذات الوقت الذي قامت فيه حركته باغتيال مترجم الاتحاد الافريقي في العام 2005 وحرق سنتر " 8 " الخاص بالزغاوه سابقا
بجانب سرقه معدات مستشفى اطباء العالم الفرنسي في اواخر مايو من العام 2007 .

وإتهم المصدر في حديثه حركة بالقيام بعمليات تصفية للقادة الذين يعملون على التوحيد مع الفصائل الاخرى مشيراً إللى احداث منطقة جبل مرة وإغتيال القائد الميداني عبد الله ابكر ومحمد ادم مشيك في العام 2010 في ذات الوقت الذي تم فيه حرق منازل النازحين الذين ايدوا عملية السلام في الدوحة وقتل بعض النازحين الذين شاركو في المفاوضات من قبل معسكر الحميدية

وقال المصدر ان عبد الواحد واستمد قوته من الحركة الشعبية قبل وصولها لاتفاق مع الحكومة في الشمال " 2005 " واخذت حركته تنشط على مسرح العمليات وتشاركها في ذلك حركات دارفور الاخرى على سبيل ابراز منطقة صراع وقتال ضد الحكومة
بواسطة : maisoon
 0  0  124
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 21:30 الثلاثاء 18 ديسمبر 2018.