• ×

/ 05:11 , الإثنين 10 ديسمبر 2018

التعليقات ( 0 )

لجنة مُـتـابعة الــهـيكلة بـــ(سودانير) : لسنا ضد الهـيكلة العلـمـية الراشِدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : أيمن ود حمد أكدت لجنة مُـتـابعة الــهـيكلة بشركة الخطوط الجوية السودانية ،أنها ليست ضد الهـيكلة العلمـية الراشِدة للعاملين .

الهيئة الفرعية لنقابة عُـمّـال الخطوط الجوية السودانية سودانير وصفت سياسات مجلس إدارة الشركة بالفشل ـعلى حدِ قولِها وحملّــتهُ مسؤولية تردي الأوضاع بالناقل الوطني، وضياع أجر الـمُـناولة الأرضية البالِغة (80) مليون دولار، وتخصيصِهِ لشركات مُــنـافِـسة.

أكدت النقابة على لسان ،رئيس الهيئة الفرعية للنقابة علاء الدين بابكر دقاش خِلال مؤتمر صحفي يوم الأربعاء ،بـــمقر النقابة العامة لعُمال النقل والمواصلات والطيران مُـنـاهضـتِــها لفصل العاملين بـسودانير بشتى الوسائل والوصول بالـقضية إلى لجنة حقوق الإنسان الدولية، وأعـلـنت عن الترتيب لوقـفة إحتجـاجـية على قرارات مجلس إدارة الشركة.

وكشفت نـقـابة سودانير عن مديونية الضمان الإجتماعي على الشركة البالغة (48) مليون جنيه، وقال دقاش : (أنَّ غـالبـية موظفي شركة الخطوط الجوية السُّودانية ، قد رفضوا إستلام خِطابات فصلِـهِـم إلي حين صدور بما فيهم أعضاء المكتب التنفيذي للنقابة
وأضاف زالحديث مايزال لدقاش لم نتأكد من صدور قرار في ذات الشأن من مجلس الوزراء مُنوِهــًـا إلى الآثار الإجتماعية والإقتصادية الـمُترتِـبة على فصل العُـمّـال المفصولين خِلال الظروف الحالية على حدِ قولِـهِ التي تعـيشها البلاد

وأضاف وزير النقل يملِك ثماني وظائف في الدولة ويستكـثر علينا وظيفة واحدة بسودانير

في الأثناء أبدى رئيس لجنة مُـتـابعة الهيكلة بسودانير، عادل أحمد المصطفى إستغرابِـهِ من فصل العُـمّـال بأثر رجعي صدر بتاريخ الإثـنين 23يناير2018م وتسليم الخطابات قبل يومين من الآن، وخصـم مُرتب ثلاثة أشهُر، وكشف عن عزم الإدارة بـيع أرض العاملين وعقار آخر في جوبا بدولة جنوب السُّودان للإستـفـادة منها في تعويضات المفصولين.

وأكد إستعدادهم لـمُـناظرة وزير النقل والطرق والجسور بصفـتِــهِ رئيس مجلس ادارة سودانير لدحض ماسماها إفتراءاتِهِ ضد العُــّمّـال وتحمـيـلِـهِـم فشل الشركة، وتساءل أين الطائرات التي وعد بها الوزير في لقاءات سابقة مُشيرًا إلى تقديم ثلاثة خُبراء من مجلس الإدارة بدعوى الـتهمـيش وعدم الإستجابة لرؤاهم، مُـنوِهـــــًــا في ذات الوقت إلى أنَّ مُخصصات عُـمّـال الشركة الشهرية لاتتجاوز (120) ألف دولار، أي مايُعادِل 8% من ميزانية الشركة .

وختم رئيس لجنة مُـتـابعة الهيكلة بسودانير قولهُ بانَّ : (وزير النقـل والطُرُق والجسور السُّوداني ،في باديء الأمر تجاوب مع رؤاهم وخُطـتــِـهِـم ،إلّا أنهُ وصل إلي فكرة تصفية سودانير أُسوةً بماجري بــ شركة الخطوط البحرية السُّودانية " وتحولها إلي شركة خاصة، بينما رؤيــتــنا إعادة تطوير الشركة أي هـيـكلة علمـية راشِدة .
بواسطة : maisoon
 0  0  122
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 05:11 الإثنين 10 ديسمبر 2018.