• ×

/ 02:20 , الثلاثاء 11 ديسمبر 2018

التعليقات ( 0 )

اعياد الميلاد في الابيض .. عبق التاريخ بمدينة المآذن والكنائس والتعايش والتسامح

مطارنة واساقفة الكنائس بعروس الرمال يؤكدون عمق التعايش بين الاديان

كنيسة الابيض الكاثولوكية في الحي البريطاني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اﻻبيض:الرشيد يوسف بشير .
مدينة الأبيض عروس الرمال حاضرة شمال كردفان مدينة ترقد على اهداب تاريخ حافل وارث مجيد من تعايش الديانات المختلفة فالمدينة التى ترتفع فيها اصوات الآذان صباح مساء وتحفها قباب الصالحين من كل جانب تبهر الزائرين ايضاً بكنائسها العديدة ذات الطراز المعمارى الفريد فكنيسة اﻻبيض بالحى البريطانى تعتبر من اجمل الكنائس فى افريقيا اضافة لكنيسة مارجرجس بحى اﻻقباط بالقبة شرق وهناك كنائس اخرى عديدة تقف تلك الكنائس شاهد عيان ولوحة تؤكد التعايش السلمى بين الديانات المختلفة في المدينة منذ القرن الثامن عشر وحتى يومنا هذا.
ومعلوم ان مدينة اﻻبيض تقطن فيها جاليات مختلفة منها اﻻنحليز والفرنسيين واﻻرمن واليونانيون واليمنيين وتقيم هذه الجاليات احتفاﻻتها باعياد الميلاد وﻻن التسامح ميزة متفردة لهذه المدينة العروس تجد سكانها يشاركون هذه الجاليات افراحهم واعيادهم فنشأت الصداقات والعلاقات الحميمة بينهم ..فكانت فرحة المسيحيين كبيرة بمشاركة اهل المدينة من المسلمين ولم تقتصر المشاركة على المواطنين فقط بل امتدت للجانب الرسمى حيث درج الحكام والمحافظين والوﻻه ثم المعتمدين والوزراء على مشاركة المسيحيين هذه اﻻفراح وزار وزير الشؤون الاجتماعية بولاية شمال كردفان العميد الركن المرضي الصديق المرضي جميع الكنائس في الابيض وقدم التهانئ والتبريكات باعياد الميلاد واصطحب معه نفر كبير من رموز المدينة ممثلين فى جهاز الامن والمخابرات الوطنى بالولاية وبعض الرموز.
وقدم الوزير تهانئ حكومة الولاية بمناسبة اعياد ميلاد المسيح والكريسماس التي تدعو وترمز الى المحبة والسلام.
وحيا المرضي التعايش السلمي والديني الرائع بالولاية واحتفى بدعم المسيحيين ووقفتهم مع مشروعات نفير نهضة الولاية ومشاركة اخوتهم المسلمين في اعيادهم واستعرض الوزير المرضي التنمية التي تشهدها الولاية من خلال نفير النهضة وتمني الوزير ان تعود المناسبة والولاية تنعم بالامن والسلام والاستقرار.
بدوره عبر مطارنة واساقفة الكنائس عن سعادتهم بمشاركة حكومة الولاية فرحتهم والتواصل في مثل هذه المناسبات الدينية التي تؤكد عمق الصلات الطبية ورسوخ المحبة بين ابناء الشعب السوداني بمختلف طوائفهم واثنوا على روح الانسجام والتوافق وحرية الاديان التي تعزز من عملية السلام والتسامح الديني.
وبحى القبة شرق اوضح رئيس شباب كنيسة مارجرجس بنيامين عزمى رئيس شباب كنيسة مارجرجس ان مشاركة حكومة الوﻻية تجد الحفاوة والترحاب من الكنيسة ومضى للقول:" وهذا ديدنهم منذ ان ولدنا فى مدينتنا الجميلة عروس الرمال نشاهد هذه الزيارات الحميمة وايضا المواطنين يشاركوننا جميع افراحنا واعيادنا المختلفة ونحن نعيش كأسرة واحدة وهذا التلاقي الحميم منح مدينة اﻻبيض خصوصية خاصة".
ودعا بنيامين الله بان يديم المحبة والمودة بين ابناء الشعب الواحد وبمختلف طوائفهم وكل سنة وانتو بخير .
ووقف (مركز الخرطوم لإعلام الالكيتروني) خلال جولة في عدد من الكنائس بالابيض على افراح اﻻخوة المسيحين بمختلف طوائفهم الكاثوليك والبروتستانت وهم يتبادلون تهانى اعياد الميلاد فيما بينهم ويتقبلون تهانئ العيد من اخوتهم المسلمين ويؤدون صلواتهم وانغام التراتيل تسمع داخل وخارج الكنائس وطرقات المدينة وخاصة بالقرب من الكنائس تشاهد فيها الحركة الدوؤبة والمتواصلة ذهابا وعودة من الكنائس والتى تظل اجراسها تقرع باستمرار الفرحة بمناسبة اعياد ميلاد المسيح
بواسطة : صلاح
 0  0  223
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 02:20 الثلاثاء 11 ديسمبر 2018.