• ×

/ 00:07 , السبت 19 أكتوبر 2019

مهــد الحـروف ...... الحقيبة المدرسية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
.
نِعمة علم قـــد تتحول إلى نِقمة مرض !!

منظر مألوف نشهده هذه الأيام مع بداية كل عام دراسي جديد ، فنجد الأسر تتسابق للتحضيرات وشراء المستلزمات ، ومن بينها الحقيبة المدرسية والتي تعرف بأنها هى كل حقيبة تستخدم لحمل الكتب والدفاتر المدرسية والاقلام والأوراق وكل المعينات الأخرى للكتابه والقراءة والرسم ، والسؤال الذي يُطرح هل يتم شراء هذه الشنط وفق أسس ومعرفة بماهية الشنط والمواد المصنوعة منها؟ ، وهل كل شنطة براقة وذات ألوان جميلة تصلح لأي تلميذ ؟ وفي أي مرحلة دراسية ؟، وهل فئة التلميذ العمرية تتناسب حجم ووزن الشنطة ؟ كلها أسئلة يجب على كل أسرة أن تتبادر لذهنها وهي تقوم بشراء الشنط المدرسية لأولادها . كذلك هل تعتمد المدارس منهجاً واضحاً في جدول الحصص اليومي ؟ أم أن المدارس تلزم التلاميذ بإحضار كل الكتب والكراسات يومياً وبالتالي يرزح (المستهلك الصغير) تحت ثقل حقيبته المدرسية ؟؟!

ونحمد للهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس أن قامت بإصدار المواصفة القياسية الخاصة بالحقيبة المدرسية عبر بالرقم (2007/3694) واشتملت على الضوابط الفنية والصحية والارشادية للحقيبة المدرسية التى يحملها التلميذ خلال يومه الدراسى.

صنفت المواصفة الحقائب المدرسية حسب الفئات العمريه للتلاميذ : (صغير) 6 -8 سنوات ، (متوسط) 9-11 سنه ، (كبير) 12 سنه فما فوق. كما حددت مواصفات عامه لكل الحقائب حيث أوجبت مراعاة جودة الخامات المستخدمة في صناعة الحقائب كالقماش او الجلد الطبيعى او الجلد الاصطناعى او اللدائن وغيرها ، تحديد مقاسات للحقائب حسب الفئات العمريه المحدده ، أن يكون للحقيبة عدة جيوب لوضع الكتب والكراسات والاقلام والأدوات والوجبة كل على حده على أن يكون جيب الوجبة بالحقيبة مصنوع من خام عازل للسوائل وقابل للإغلاق بنظام محكم. وأنه في حال إستخدام أجراء أو مكملات معدنية يجب الا تكن ذات حواف حادة أو قابلة للصدأ.بجانب اشتراطات أخرى مهمة.

والأهم في المواصفة أنها اشترطت ألا يتعدى وزن الحقيبة إجمالي بمحتوياتها من كتب وأدوات 10% من وزن التلميذ حسب الفئة العمرية ، فالطفل الذي عمره 7 سنوات ووزنه 22 كجم يكون وزن الحقيبة 2.2 كجم ، والذي عمره 10 سنوات ووزنه 28 كجم يكون وزن حقيبته 2.8 كجم ، والطفل الذي عمره 13 سنة ووزنه 34 كجم يكون وزن الحقيبة 3.4 كجم.

إذن فالهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس رسمت رؤية واضحة للحقيبة المدرسية وفق ضوابط واشتراطات محددة وعلى الأسر أن تهتم عند الشراء بمواصفات الحقيبة المدرسية وفي الوقت نفسه المطلوب من وزارة التربية والتعليم وادارات المدارس أن تهتم بموضوع الحقيبة من حيث الحمولة الزائدة جراء إلزام (المستهلك الصغير) بإحضار كل كتب وكراسات العام يومياً !! ، دعونا نحافظ على صحة وسلامة أطفالنا من التشوهات التي يمكن تسببها حقيبة مدرسية ثقيلة وبدلاً من نِعمة العلم نحصد نِقمة المرض.
mismawia@yahoo.com

بواسطة : د. هيثم حسن عبد السلام
 0  0  58
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 00:07 السبت 19 أكتوبر 2019.