• ×

/ 05:27 , الخميس 27 يوليو 2017

التعليقات ( 0 )

المعارضة الجنوبية : جوبا استخدمت اسلحة محظورة بجونقلي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : نيروبي : محمد ارباب اكد الناطق الرسمي بأسم الحركة الشعبية والتي يترأسها د. رياك مشار ان جوبا ظلت تستخدم الأسلحة المحظورة دوليا في حربها ضد المواطنين الأبرياء في عام 2014 بولاية جونقلي، حيث قامت الطائرات اليوغندية بإسقاط القنابل العنقودية ضد قوات المعارضة المسلحة حول منطقة الاونوير بمقاطعة يواي وذلك لمنعها من التقدم وذلك في طريق بور جوبا لإيقاف تقدمها نحو العاصمة بعد اجتياح مدينة بور.
وأقر الناطق الرسمي مناوا بيتر في تصريح خاص لمركز الخرطوم للاعلام الالكتروني من مقر إقامته بالعاصمة الكينية نيروبي انه تم استخدام أسلحة كيميائية ضد قوات المعارضة في منطقة غرب وشرق الاستوائية بعد أحداث يوليو الأخيرة و تم رصد حالات من التسمم والطفح الجلدي وسط الجنود والمواطنين بعد قيام طائرات الهليكوبتر التابعة للحكومة سلفا برش مواد سامة في تلك المناطق حسب تقارير الأجهزة الأمنية وغرف العمليات العسكرية بالحركة الشعبية.
واشار مناوا الي انه في العام 2013 تم رصد عمليات حقوق الإنسان التي تمارسها الحكومة والتطهير العرقي ضد بقية الاثنيات لصالح فرض هيمنة وسيطرة قبيلة الرئيس سلفاكير ( الدينكا ) علي مقاليد السلطة والمال والقوة في جنوب السودان قائلا نحن في الحركة الشعبية أثناء جولة المفاوضات دعينا الي ضرورة فتح ملف العدالة ومعاقبة مرتكبي جرائم حرب الإبادة الجماعية التي ارتكبت في جنوب السودان لذلك تم الاتفاق على ضرورة إنشاء المحكمة الخاصة بجرائم الحرب.
وشدد مناوا بيتر علي انهم لن يقبلو بأي مصالحة وطنية في جنوب السودان بدون محاسبة كل مرتكبي جرائم الحرب والإبادة الجماعية والتطهير العرقي في جنوب السودان وقال ان المعارضة المسلحة لن تسمح بأي تسوية سياسية بدون انشاء المحكمة الخاصة بجرائم الحرب في جنوب السودان.
بواسطة : admin
 0  0  52
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 05:27 الخميس 27 يوليو 2017.