• ×

/ 21:44 , الأربعاء 21 نوفمبر 2018

التعليقات ( 0 )

الداخلية : السودان يستضيف أكثر من مليوني لاجئ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كيم :الخرطوم أوضح وزير الداخلية دكتور أحمد بلال عثمان أن منح الجنسية يجب أن يتم وفقاً لمعايير وأن التعديل الذي تم في مشروع قانون الجنسية السودانية لسنة 2018 لا يخالف الدستور، مضيفاً أن السودان يستضيف أكثر من مليوني لاجئ، وعلينا ألا نفرط في حق الاجيال القادمة.
وقال الوزير في مداخلته في جلسة المجلس الوطني عقب تداول الاعضاء حول مشروع قانون الجنسية السودانية تعديل لسنة 2018 إن التشريع الذي يحفظ هذا الحق يجب أن يكون بعيداً عن العواطف، وابان أن اختيار تاريخ منح الجنسية 1924م بأنه تاريخ له دلالة لارتباطه بإعلان السودانوية وأن اختيار 1956م يسمح لكل مواطن من دولة جنوب السودان منح الجنسية السودانية وهذا مخالف للقانون الدولي الذي يمنع تفريغ الدولة من مواطنيها لذلك يجب احترام إرادتهم وقوانينهم لاختيارهم دولة ذات سيادة.
واشار بلال إلى عدم الخلط بين الجنسية والتجنس والتفريق بين الميلاد والتجنس، مؤكدا عدم معاداة السودان لدولة جنوب السودان، قائلاً إن المناخ السياسي بين الدولتين السودان وجنوب السودان ممتاز وعلينا الاحترام المتبادل فى مجال القوانين. واوضح وزير الداخلية أن مواطني ابيي سودانيون وأن ما يتم في السجل المدني مجرد تحري ليثبت هل هذا الشخص من دينكا ابيي ليعطى الرقم الوطني، مضيفاً أنه ستحل اشكالية ابناء ابيي طالبي الرقم الوطني وقال إن هذا التعديل حل إشكالا كبيرا وتم فيه تفاوض ونقاش.
وأوضح ان هذا القانون وسع ما كان ضيقاً ولابد من عمل تشريعات تقنن الوضع في السودان وان منح الجنسية يجب أن يكون وفقاً للقانون والتشريعات.
بواسطة : wisal
 0  0  38
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 21:44 الأربعاء 21 نوفمبر 2018.