• ×

/ 05:32 , الأربعاء 21 نوفمبر 2018

التعليقات ( 0 )

قضايا الصحة والبيئة لا تقبل المزايدات السياسية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كيم :الخرطوم انعقد يوم الأحد بالمجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية ملتقى شركاء النظافة الأول تحت شعار (ولاية نظيفة وخضراء)، وقدم أيمن بشير مدير الإدارة العامة للاستراتيجية بهيئة نظافة ولاية الخرطوم ورقة عن الوضع الراهن للنظافة بولاية الخرطوم وأبرز التحديات والتوصيات والحلول المقترحة.
فيما دعا المهندس مالك بشير محمد المدير العام لهيئة نظافة ولاية الخرطوم الشركاء إلى ضرورة تنسيق الجهود، كاشفا عن قوة الإرادة السياسية من قبل حكومة ولاية الخرطوم لحل قضية النفايات من خلال الدعم المقدر الذي تقدمه وزارة المالية لتكملة البنيات التحتية وإنشاء المحطات الوسيطة الجديدة والمرادم واستجلاب الآليات.
وكشف بشير أن الدعم الحكومي يعادل 8000 ج لنقل الطن الواحد في ولاية تنتج حوالي 7000 طن يوميا من النفايات.
من جانبه تحدث الدكتور التجاني الشيخ الأصم الأمين العام للمجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية عن اتساع الرقعة الجغرافية لولاية الخرطوم، داعيا إلى تبني السلوك الإيجابي للمواطنين.
وقد استمع الوزير حسن إسماعيل سيد أحمد رئيس المجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية لكل المداخلات والأفكار التي تم تداولها من قبل شركاء النظافة وقد أكد على ضرورة استدامة مثل هذه الملتقيات لتقوية التنسيق، مؤكدا أن قضايا الصحة والبيئة لا تقبل المزايدات السياسية لتأثيرها المباشر على حياة الناس في ولاية لها إفراز عالٍ من النفايات، داعيا وزارة التربية والتعليم لتضمين منهج للنظافة ضمن المناهج الدراسية.
وقد اتفق الشركاء على الدعم المتواصل للنظافة من خلال تنظيم حملات و برامج وأنشطة ومشروعات.
بواسطة : wisal
 0  0  30
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 05:32 الأربعاء 21 نوفمبر 2018.