• ×

/ 00:01 , الخميس 15 نوفمبر 2018

التعليقات ( 0 )

قوش يقر بوجود شبكات منظمة لضرب الإقتصاد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : ميسون عبد الرحمن - سعيد البحر تمكنت السلطات الأمنية من إحباط تهريب ما يفوق 245 كيلو من الذهب في طريقها لميناء بورسودان تمهيداً لتهريبها خارج البلاد

وأقر المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات الفريق أول أمن صلاح عبد الله قوش بوجود شبكات منظمة لضرب الإقتصاد القومي لللبلاد عبر تهريب الذهب والعملات الأجنبية بجانب الموارد الزراعية مشيراً لدى مخاطبته ظهر اليوم المؤتمر الصحفي لإدارة الأمن الإقتصادي ان كمية الذهب التي تم إحباط تهريبها تقارب مشتريات البنك المركزي خلال شهر بأكمله مبيناً ان التهريب يعتبر أحد الأسباب الرئيسة في إحداث شح السيولة وتركيز الكتلة النقدية خارج النظام المصرفي.

وطالب قوش بضرورة تفعيل قوانين رادعة لمحاربة تهريب وإجتثاث الفساد والحفاظ على موارد الدولة مبيناً ان أكثر من 60% من إنتاج البلاد من الصمغ العربي والسمسم يتم تصديرها والإنتفاع بها بواسطة دول أخرى مشيراً إلى سعيهم لإسترجاع ما يمكن إرجاعه من الموارد المنهوبة بغير وجه حق.

وقال المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات ان الجهاز بدأ حملات لتتبع مواقع الفساد بالتعاون مع أجهزة الدولة المختصة إنفاذا لتوجيهات رئاسة الجمهورية مشيراً إلى إنشاء منظومة مختصة بهذا الصدد تهدف إلى جمع وإستكمال المعلومات وتحليلها تمهيداً لتقديمها للنيابة لمباشرة عملها.

في سياق متصل قال العميد محجوب رئيس دائرة مكافحة الجرائم بإدارة الأمن الإقتصادي ان الضبطية تمت بناء على معلومات مسبقة تم توفيرها منذ ما يقارب الشهر والنصف بان هنالك شبكة متخصصة في تهريب الذهب إلى بورسودان بعد ان يتم تجميعه داخل ولاية الخرطوم بمناطق اٌم بدة والحلفايا.

وإستطرد محجوب قائلاً ان المراقبة كشفت عن تجميع السبائك التي تم ضبطها داخل منطقة اٌم بدة على فترات متفرقة ومن ثم تحميلها داخل عربة بوكس (دبل كبين) تمهيداً لتهريبها مشيراً إلى ان السلطات المختصة تعمدت السماح للعربة بالخروج من حدود الولاية عبر معبر الجيلي حفاظاً على أرواح المواطنين من الخطر وإثباتاً لوقوع عملية التهريب.
بواسطة : maisoon
 0  0  1469
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 00:01 الخميس 15 نوفمبر 2018.