• ×

/ 13:52 , الأحد 23 سبتمبر 2018

التعليقات ( 0 )

ورشه نظام دلتا المحاسبي...... خطوات لاستعادة الثقة النقدية

عقدت بدار الوطني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تقرير : عبد العزيز النقر مراجعة تركيب الفئات من العملة السودانية وذلك بأتباع نظام (دلتا) المحاسبي وكذلك تحديد هيكل وفئات العملة الوطنية وهو النظام العالمي في تقييس العملة في العالم وبموجبه فان العملة الوطنية تحمى بذلك النظام من التسريب أو شح النقد وكذلك تمكين البنك المركزي من بناء احتياطات نقدية مقدره بربع التكلفة وكذلك ربع الزمن المطلوب، هذه التوصيات خرجت من ورقه عمل لشعبة المصارف بالمؤتمر الوطني وخلصت إلى ضرورة إصدار عملة جديدة من فئتي(100و200) جنيه وذلك تمكين البنك المركزي من بناء احتياطات نقدية
وكانت الأمانة الاقتصادية بالمؤتمر الوطني عقدت ورشة عمل بحر الأسبوع المنصرم تحت عنوان ملتقى العاملين بالقطاع المصرفي والمالي لمعالجة مشكلة النقد وتيسير الدفع الإلكتروني، قدمت خلاله أوراق علمية يراها مراقبون بأنها قد تعجل بحل أزمة السيولة في البنوك إذا ماتم تنفيذها وفق التوصيات التي خرجت بها الورقة في غضون ثلاث أشهر فقط ، كما قدم محافظ البنك المركزي بالإنابة مساعد محمد أحمد، رؤية المركزي لإدارة النقد والسيولة وأوضحت الورقة التي قدمها أمين شعبة المصارف بالمؤتمر الوطني محمد عبد الرحيم، أن أحد أسباب أزمة شح النقد، هو ضعف السرية المصرفية،قائلاً إن الفترة الماضية في إطار الحرب على الفساد وتجار العملة شهدت العديد من حالات كشف المعاملات والأرصدة البنكية عبر عدة جهات، كما تم التشهير بعدد كبير من العملاء في الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي وتم انتهاك مبدأ الخصوصية والسرية المصرفية، الذي أقرته المادة 55 من قانون تنظيم الجهاز المصرفي .
نظام دلتا المحاسبي هو برنامج يقلل كثير من الجهد المحاسبي على الدولة ويتم من خلال هذا الاختيار إدخال البيانات الأساسية للمنشأة مثل ( اسم الشركة أو عنوان الشركة أو تليفونات الشركة أو رقم الفاكس أو البريد الإليكتروني ) ويجب إدخال البيانات السابقة بدقة حيث أنها تظهر في التقارير المطبوعة كما يلزم تعريف تاريخ بداية السنة المالية وهي عبارة عن الفترة المحاسبية المراد قياس نتائج الأعمال خلالها والعملة الأساسية للنظام وهي عبارة عن العملة المحلية التي يعد بها تقارير الحسابات الختامية كتقرير حساب المتاجرة وحساب الأرباح والخسائر أو حساب التشغيل في المنشات الصناعية وحساب الدخل وقائمة الميزانية العمومية حيث تحول جميع الحسابات التي تم تسجيلها بالعملة الأجنبية إلي هذه العملة من خلال تحديد أسعار هذه العملات بالنسبة للعملة المحلية من خلال بيانات العملات ثم عمل إعادة تقيم لقيم هذه الحسابات من خلال نافذة إعادة تقيم العملات ويتم حساب فرق القيم وترحيله على حساب أرباح أو خسائر رأسمالية وعمل قيد محاسبي به في اليومية العامة آليا ثم يحدد المستخدم الحسابات الرئيسية كحساب النقدية وحساب إعادة تقيم العملة وحساب الربحية من خلال المستعرض الخاص بكل حساب وأرقام الحسابات السابقة سوف يتم تكويدها من خلال نافذة دليل الحسابات وبعد اختيار أرقام الحسابات أو إرجاؤها لحين تكويد الدليل يتم اختيار مفتاح الحفظ ثم يتم الانتقال إلى مواصفات اليومية العامة من خلال بطاقة نوع اليومية وإذا لم يقم المستخدم بتحديد نوع اليومية فإن البرنامج سوف يعتبر أن نوع اليومية هي يومية بدون عملة وبدون مراكز إلا أنه يمكن تغيير نوع اليومية في أي وقت لاحق ما لم تتم قيود محاسبية بناء على نوع اليومية المختار
وأكدت الورقة أن الوسائل التي تم إتباعها ساهمت في إضعاف وزعزعة ثقة العملاء في القطاع المصرفي بسبب شعورهم بأن معاملاتهم مرصودة ويمكن الحصول على تفاصيلها بسهوله وزادت ليؤدي ذلك في النهاية إلى إحجامهم عن التعامل المصرفي والتعامل عبر قنوات خارجية أو بطرق تجعلهم يشعرون بالأمان وقالت الورقة إن عدم مقدرة المصارف على الوفاء باحتياجات العملاء من النقد أدى إلى اهتزاز الثقة في المصارف والإحجام عن التعامل معه ونبة الورقة إلى هناك العديد من المصارف المراسلة أبدت قلقها وأرسلت استفسارات لبعض المصارف السودانية عما يشاع، وأضافت هذه خطوة تعيق فرص المصارف السودانية في استثمار قرار رفع الحظر في إحداث اختراق خارجي واستقطاب مراسلين جدد والحصول على تسهيلات وتمويل خارجي،ونبهت الورقة إلى خطورة الأمر في حالة استمرار عدم الثقة وقالت إنه حتى ولو قام المركزي بضخ مبالغ نقدية كبيرة بصورة يومية للمصارف فإن العملاء سيقومون بامتصاص وسحب ودائعهم، مما يفاقم الوضع من أزمة نقدية إلى أزمة سيولة الأمر الذي ينذر بحدوث انهيارات مالية ومصرفية، وخلصت الأوراق إلى أهمية وجود تمويلات خارجية وانسياب حركة السيولة النقدية في المصارف وهو ما أكد عليه محافظ بنك السودان بالانابه مساعد محمد احمد بان البنك المركزي اتخذ خطوات من شانها أن تعيد حركة عرض النقود إلى حالتها الطبيعية
بواسطة : seham
 0  0  52
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 13:52 الأحد 23 سبتمبر 2018.