• ×

/ 00:28 , الخميس 15 نوفمبر 2018

التعليقات ( 0 )

سلطان القمر ..... الإدارة الأهلية تقوم على إحترام التقاليد وكلمة (الكبير)

سلطان القمر ..... الإدارة الأهلية تقوم على إحترام التقاليد وكلمة (الكبير)

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الجنينة : ميسون عبد الرحمن يعد نظام الإدارة الأهلية من الأنظمة المتعارف عليها ولها كلمة مسموعة في مناطق نفوذه حيث انه يقوم على إحترام عادات وتقاليد المنطقة مثل النفير وإغاثة الملهوف كما يوقر كبارها وقادة الرأي فيها وهو ما يمكن خلاله تحويل الموروث الشعبي الثقافي لقوة إنسانية يصعب تجاهلها ....... في هذا الصدد التقينا بالسلطان هاشم سلطان سلطان سلطنة دار قمر للحديث حول سلطنة دار قمر

دار قمر
يقول السلطان هاشم تعد سلطنة القمر من اقدم السلطنات القائمة في دارفور ويعود تاريخها إلى عدة قرون خلت تعاقب على حكمها اكثر من 23 سلطان وعاصمتها مدينة (كلبس) بالقرب من مدينة الجنينة بولاية غرب دارفور والقبيلة الاساسية في مملكة دار قمر هي قبيلة القمر وكان يعيش بمعيتها اكثر من 33 قبيلة نزح البعض منهم الى الولايات الاخرى بسبب ظروف العمل والمدنية

إغاثة الملهوف
يضيف ان نظام الإدارة الأهلية في الحكم يقوم فيه السلطان على رأس السلطنة يليه الخليفة ومن ثم المناديب ويأتي من بعدهم العمد ثم المشايخ اما عن الهيكل العسكري فعلى راسه يأتي القائد العام (الشوشية) يليهم العقد ونواب العقد وعادة ما يكون العقيد ممثل لأحد الاسر الكبرى او كما يطلق عليها (خشوم البيوت) ومن ثم يأتي بعد نواب العقد قادة الفرسان .

النظام النسوي والميارم
وفيما يلي النظام النسوي يقول سلطان مملكة دار قمر ان الهيكل يكون على رأسه (الميارم) وهن الاميرات المنحدرات من الاسرة الحاكمة يليهم الشيخات والحكامات ومن ثم المفاريك وهن مساعدات الحكامات وينتهي الهيكل بالبنات وهن التابعات للحكامات والمفاريك ويقمن بمساعدتهن في عملهن وخاصة ان عمل كل حكامة يرتبط بعقيد بعينه من العقد تتابع اعماله وما يقوم به وتوثيق له قولا داخل المجتمع اما عن النظام الديني فيرأس هيكله عادة الامام يليه الائمة المسئولين عن المناطق المختلفة ومن ثم الشيوخ والتلاميذ .

الصيد الجماعي
وعن نظام جباية الزكاة والديات يقول السلطان هاشم ان (الكرسن) هو الذي يرأس الهيكل وهو المشرف على جمع الديات والزكاة يليه (الكدوناي) وهو الذي يشرف على توزيعها على مستحقيها ويأتي من بعده (الدمالج) الذين يشرفون عليها ويقوموا بتوزيعها للعمد ومن ثم (الجنادي) ومفردهم جندي وهم مشرفي التحصيل يليهم المناديب والجبايين وهم مسئولين عن تحصيل الزكوات والعشور في المناطق المختلفة اما نظام الصيد فعادة ما يطلق علي كبير الصيادين في القرية أسم (التوير) ويأتي من بعده (القسامين) وهم المسئولين عن جمع الصيد وإعادة تقسيم الحصص بين الصيادين في حالات الصيد الجماعي الذي يكون ابان الظروف الطارئة والمجاعات اما عن الصيد الشخصي فالمسئول منه صاحبه ولا يقسم منه للآخرين إلا برغبته .

الناطق الرسمي خشم الكلام

يضيف سلطان سلطنة دار قمر قائلا ان نظام الإعلام يعد من الانظمة المتعارف عليها في السلطنة ويطلق على المسئول عنه اسم (خشم الكلام) وهو بمثابة الناطق الرسمي ويعمل بمساعدته مجموعة من المناديب في المناطق المختلفة اما عن توزيع الاراضي بين الاسر عادة ما يكون تحت ادارة السلطان ومعاونيه من الادارة الاهلية وهو تعرف قطع الاراضي التي يتم توزيعها بـ(الفؤوس) ومفردها فأس وهو الاراضي التي تعود ملكيتها لأسرة بعينها (خشم بيت) اما داخل حدود هذا الفأس فهناك حدود داخلية يطلق عليها اسم (الكلنكي) اما الحدود التي تفصل بين فؤوس الاسر المختلفة فيطلق عليها اسم (الكلنكاب) والغرض من تمليك الاراضي لأسر السلطنة المختلفة هو ربط المواطنين بالأرض وغرس الاحساس بالانتماء لديهم للحفاظ عليها والدفاع عنها ولا يجوز تمليك الاشخاص الغرباء للأراضي دون الرجوع للإدارة الاهلية بحيث تعطى لهم كحكر فقط يجوز توارثه ولكنها لا تعتبر ملك لهم على الاطلاق .

إحترام الأصهار

يضيف قائلا فيما يلي عادات وتقاليد الزواج بالمنطقة انها اختلفت بدخول المدنية بيد انها ظلت تقوم على الاحترام المتبادل بين الأصهار وقد كان الزوج قديما يقيم بمعية اسرة زوجته ثلاثة اعوام كاملة او ما يزيد عنها بغرض خدمة اصهاره الجدد والقيام على مصالحهم المختلفة من زراعة ورعي وغيره قبل ان يتمكن من الارتحال بمعية زوجته الى ديار اسرته او أي موقع اخر يختاره
بواسطة : maisoon
 0  0  255
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 00:28 الخميس 15 نوفمبر 2018.