• ×

/ 13:08 , الجمعة 17 أغسطس 2018

التعليقات ( 0 )

بأمر التكنلوجيا .... موروثات فى طريقها للاندثار

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : سهام اسماعيل استطاعت التكنولوجيا ان تحدث تغييرا كبيرا في حياتنا اليومية وتتصف بسهولة الاستخدام لكل الاعمار كما انها طالت حتي الموروثات التى تناقلت عبر الاجيال وفي السودان تغولت التكنولوجيا علي بعض الثقافات التي ظلت موجودة عبر حقب زمنية منها علي سيبل المثال ازيار السبيل والتي تحولت الي قوراير ومن ثم الي (كولر) مبرد مياه بجانب المباخر التقليدية الي مباخر كهربائية وغيرها من الاشياء الاخرى .

الحاجة ام النعيم سعدون قالت لـ(كيم ان التكنولوجيا غزت الموروثات السودانية ابتداء من ازيار المياه مرورا بـ(الهبابات) والمباخر اضافة الى حفرة الدخان والتي تحولت الي ما يعرف بـ(الرحالة) وقالت انها سهلت علي الناس الكثير من المشقة بيد انها افقدت الاشياء بعض من رونقها الذي تميزت بها .
اما سارة ابراهيم اوضحت ان للتكنوجيا سلبيات وايجابيات وتتخلص في انها جعلت من الناس يعتمدون بشكل اساسي عليها رغم ارتفاع اسعارها مقارنة مع الاشياء التقليدية وقالت مثلا في السابق كان يتم استخدام (المفاريك) في طهي الطعام ولكن بظهور (المفراكة) الكهربائية اتجهت اغلب النساء اليها ولكن رغم سرعتها وتقليلها للوقت الا انها تفتقد للنكهة مقارنة مع المفراكة التقليدية واشارت الي امتناع معظم النساء عن الجاهزة وتفضيلهن للتقليدية .
واضافت نسرين موسي ان للتكنولوجيا سلبيات لم يفطن اليها الكثير من الناس وربما تشكل بصورة غير مباشرة كثير من الامراض مثل المايكرويف والذي يسبب السرطان بجانب ابراج الاتصالات ذات الاشعاع الضار .....الخ
ودعت النساء الي عدم الاكثار من الالات الجاهزة خاصة تلك التي تستخدم في الاكل والشرب. قاطعة بان الادوات التقليدية رغم بساطتها واستهلاكها للوقت الا انها اكثر صحة.
بواسطة : seham
 0  0  45
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 13:08 الجمعة 17 أغسطس 2018.