• ×

/ 15:42 , الإثنين 18 ديسمبر 2017

التعليقات ( 0 )

السكر ...بشريات بانتاج وفير

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم: هنادي الهادي .
يبلغ استهلاك السودان من السكر نحو ( 1.4 ) مليون طن في العام ، بينما لم يتجاوز الإنتاج الوطني ،(645) ألف طن ، وظل قطاع السكر يعاني من فرض الرسوم على الإنتاج الوطني مقابل إعفاء السكر المستورد من أي رسوم، الا ان مجلس الوزراء القومي اجاز مؤخر مقترح إلغاء الرسوم على صناعة السكر وإبقاء ضريبة القيمة المضافة فقط، ، الرسوم المتعددة ادت إلى إضعاف تنافسية السكر الوطني فضلا عن ارتفاع تكلفة الانتاج. اتحاد المستوردين توقع انخفاض السلع المستوردة بما يفوق ( ٨% ) ، وأسعار سلع استراتيجية أخرى تمس معاش الناس كـ(العدس) عقب رفع العقوبات.
واجيز صنف جديد لإنتاج السكر (BR 81116 ) من هيئة البحوث الزراعية باسم شركة السكر السودانية يطبق العام الحالي ضمن ثلاثة أصناف تتم إجازتها تباعاً خلال ثلاث سنوات، وتتطلب تقنية زراعة الأنسجة إنشاء معمل لإنتاج أصناف خالية من الأمراض ولإعادة الأصناف القديمة لحيويتها الإنتاجية ، وتطبق الحزم التقنية بالمصانع الاربعة التابعة للشركة بكل من الجنيد، حلفا ،سنار وعسلاية، إضافة لمتابعة تطبيق تلك الحزم .
شركتا السكر السودانية وكنانة بشرت المواطنين باسعار السكر اقل من الموسم الماضي باقل من( 565 ) جنيه للجوال السعر الماضي و استقرار اسعاره غضون الفترة المقبلة لجهة دخول استثمارات ضخمه للسودان عقب رفع الحظر الاقتصادي عنه ،ويبلغ سكر الكيلو من السكر نحو (12) جنيها .
كشف تقرير عن صناعة السكر عن انخفاض انتاجية السكر للعام الحالي بنسبة (30 %) عن العام السابق ، أشار التقرير إلى أن إنتاج السكر في ٢٠١٦ بلغ (527,6 ) الف طن و(577,5 ) الف طن لعام ٢٠١٥ مقارنة بـ(620,9 ) الف طن ٢٠١٤ و( 628,6 ) 2013 ونوه التقرير استمرار تدني الانتاجية لستة سنوات على التوالي، وكشف التقرير في الملتقى التداولي لتشغيل الطاقات المتوقفة، عن اتخاذ العديد من الإجراءات بعد أن تبين أن الوضع التنافسي للمصانع مع المستورد من السكر ضعيف مما قاد لعدم القدرة على المنافسة مع المستورد واكتظاظ المخازن بالإنتاج، واتخذت اجراءت مؤخرا لضمان استمرارية الإنتاج الوطني
الأمين العام للاتحاد المستوردين علي صلاح كشف عن انخفاض كبير في أسعار السكر بالأسواق ، وارجع في ارجع ذلك لمواجهة المستوردين لإشكالية الاستيراد بطرق غير مباشرة بدخول السماسرة مما يزيد التكلفة بوضع الرسوم والزمن ،و قال إن القطاع الخاص كان يعمل تحت ضغوط كبيرة ،و حرم من التسهيلات لاستيراد سلع استراتيجية عبر الدفع الآجلة وذلك لسبب عدم توفر مراسلين بنوك وتوقع انخفاض في سعر الصرف ، وقال أن الحظر لم يكن سبب رئيس في ارتفاعه ونوه الى ان الميزان التجاري هو الذي يتحكم في سعر الصرف وتوقع توقف التدهور الاقتصادي وتحسن الواقع الاقتصادي الا أنه اضاف ( بأن ذلك يأخذ وقت) على حد تعبيره ، ودعا الى التعاون بين القطاعات لجني ثمار القرار، اكد دور اصحاب العمل وتمليكهم المعلومات .
مدير عام شركة السكر السودانية احمد المصباح توقع ان تحقق مصانع شركة السكر السودانية الاربع (الجنيد ، حلفان سنارو عسلاية) الموسم الحالي نحو (251) الف طن سكر بزيادة 20 الف طن مقارنة مع الموسم السابق، وبشر في تصريحات صحفية اليوم ، المواطنين باسعار السكر اقل من الموسم الماضي باقل من( 565 ) جنيه للجوال السعر الماضي، ولفت الى ان سلعة السكر محرره بنسبة ( 50%) الانتاج الوطني (50% )مع القطاع الخاص، واكد التكامل مع الخاص والوصول إلى اسعار مناسبة لصالح المواطنين ، قال ان الانتاجية المتوقعة لمصنع سكر الجنيد (77 ) الف طن، وسكر حلفا (62) الف طن ،(62 ) الف طن من سنار و50 الف طن من عسلاية، واعلن بداية موسم الحصاد ابتداء من اليوم الذي دشنه النائب الأول لرئيس الجمهورية بكل من سنار والجنيد ، ونوه الى بدء الحصاد بحلفا وسيبدأ حصاد عسلاية يوم 15 نوفمبر الجاري، واشار الى اكتمال الاستعداد للموسم الحصاد والصيانة بمعالجة كثير من المشاكل فيما يلي الاحلال والتاهيل لطلمبات الري حتى خلال العشرين عام الحظر لم تتوقف المصانع لعلاقة الشركة بالعالم الخارجي في اوربا والهند وغيرها ،وثنى على بالخبرات السوانية في مجال الاستشارات واصبحت صناعة السكر قبله لافريقيا.
مشرف التسويق والعلاقات الدولية بكنانة المثني سعد الاقرع قال بان المشاريع الاستثمارية الضخمة والتي تشهدها البلاد عقب رفع الحصار من شانها ان تحقق انتاجيه عاليه وبالتالي خلق وفره في السلعه ومن ثم تشهد استقرارا ملحوظا خلال الفترة المقبلة ، وقال في زيارة اعلاميين للشركه على هامش فعاليات الدورة التدريبية التي نظمتها وزاره الاعلام بالتعاون مع اكاديميه علوم الاتصال حول مهارات الاعلامي الاقتصادي اليوم ، قال ان المرحلة القادمة مرحلة انفراج وجاهزون لطرح مشاريع للتسويق ، كشف عن طرح مشاريع في كل من غانا وموريتانيا وكينيا ومصر لجذب المستثمرين والذي بدوره يودي الي زياده الانتاج وتغطيه الاستهلاك المحلي واستهداف الصادر ، واشار الى التكلفه العالية لصناعه السكر، ونوه الى استهلاك العالم العربي من السكر والذي يصل الى( 700 ) مليون طن ، استهداف كنانة تحقيق الامن الغذائي العربي واشار الى الطاقع التصميميه للمصنع والتي تبلغ (400 ) الف طن في العام و(200 ) الف طاقه طاقه زائده لتكرير السكر فيما بداء انتاج الايتانول بـ(50 )مليون لتر في العام و90 % منها تستهدف للاسواق الاوربية ، واعلن عن الاتجاه نحو حديث وتاهيل المصنع الذي يعمل منذ 40 عاما الي جانب طرح مشاريع للتمويل كمشروع سكر الرديس بطاقه انتاجيه (500 ) الف طن وسكر الرماش( 150 ) الف طن.
بواسطة : hanadi
 0  0  29
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 15:42 الإثنين 18 ديسمبر 2017.