• ×

/ 06:06 , الجمعة 18 أغسطس 2017

التعليقات ( 0 )

غرب دارفور.. الصحة والعافية للجميع

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تقرير: عبد الله الصغيرون .

نفذت وزارة الصحة في ولاية غرب دارفور زمرة من الانشطة والبرامج التثقيفية الصحية والتوعوية في الولاية مستهدفة قيادات العمل الرسمي والشعبي و تسلمت في الوقت نفسه دفعة جديدة من المعدات والاثاثات الطبية دعما من وزارة الصحة الاتحادية للمراكز الصحية وبالمقابل احتفلت باليوم العالمي للقبالة وتسلمت الوزارة معدات طبية دعما من الوكالة اليابانية للتنمية جايكا لخمسة من المجتمعات السكانية الريفية.
وقال والي غرب دارفور فضل المولى الهجا فضل المولى خلال مراسم استلام المعدات الطبية والاثاثات لثلاثة عشرة مركزاً صحياً ووحدة صحة الاسرة الى جانب المعدات والاجهزة الطبية الخاصة بأكاديمية العلوم الصحية في الولاية ، قال إن ان هذه الدفعة من المعدات تعمل على توطين العلاج بالداخل والانتشار الافقي للمرافق الصحية في المناطق الريفية وتوفير العلاج للمرضى بصورة ميسرة وسهلة وفي متناول الجميع فيما تساهم الاكاديمية في رفد الولاية بالكوادر الطبية لصد النقص فيها .
واثنى الهجا على دعم وزارتي المالية والصحة الاتحاديتين مع الولاية للجهود المبذولة من وزارة الصحة الولائية وكشف ان الاكاديمية ستبدأ في استيعاب الطلاب والكوادر الطبية بالولاية ووجه الى تحسين الجوانب الادارية للاستفادة من المعدات من جانبه أوضح وزير الصحة بغرب دارفور تجاني الطاهر كرشوم ان المعدات والاثاثات الطبية التي وصلت الولاية بلغت تكلفتها ستة ملايين جنيه مخصصة لخمسة عشرة وحدة ومركز صحي وهي جاهزة للافتتاح في القريب العاجل.
وقال ان المعدات تشكل اضافة كبيرة لخارطة الخدمات الصحية بالولاية خاصة في المناطق الريفية أكد جدية الوزارة لضمان استمرار الدراسة في اكاديمية العلوم الصحية خلافا للاعوام السابقة من اجل المساهمة في توفير الكوادر الصحية الوسيطة.
واشاد بوقفة حكومة الولاية مع القضايا الصحية الامر الذي اسهم في تطوير العمل الصحي في الولاية .
وشملت المعدات التي وصلت الولاية 13 مجهراً طبيا بملحقاتها بجانب المعدات الطبية والمعامل الكاملة لثلاثة مركز ووحدة صحة اسرة وعيادات خارجية اضافة الى معدات اكاديمية العلوم الصحية والتي شملت معمل مهارات متكامل وماكينات لقسم التخدير ومعمل مهارات متكامل ومعدات المجسمات لقسم التمريض ومعامل مهارات متكاملة لكل من اقسام العيون والصيدلة والمختبرات الطبية
وعلى صعيد آخر نظمت وزارة الصحة لقاءا للقيادات التشريعية والتنفيذية والسياسية والكوادر الصحية والادارات الاهلية ورجال الدين والعاملين في المنظمات العاملة في مجال الصحة للتنوير بالوضع الصحي وموقف الصحة الانجابية بالولاية وامكانية سن تشريعات ولائية تجاه الرعاية الصحية الاولية.
واكد المتحدثون ضرورة التعاون والتنسيق المحكم بين كافة قطاعات المجتمع من اجل الحفاظ على الوضع الصحي المستقر وسن تشريعات محلية تخدم المجتمع تجاه العمل الصحي.
وعلى ذات النهج احتفلت وزارة الصحة باليوم العلمي للقبالة تحت شعار قابلة لكل قرية بجانب استلام منحة الوكالة اليابانية للتنمية بدعم العمل الصحي في خمسة من المجتمعات المحلي في محلية سربا بمشاركة القادة المحليين لتلك المجتمعات.
وأكد وزير الصحة تجاني الطاهر كرشوم اهتمام وزارته بالقضايا الصحية خاصة الرعاية الصحية الاساسية في المناطق الريفية تنفيذا لإستراتيجية الدولة القاضية بتوفير الخدمة الطبية لمختلف المناطق .
وأعلن كرشوم تعيين اكثر من الف قابلة قانونية خلال العام الحالي ووعد بتعينن بقية الاعداد التي تم تخريجهن من مدرسة القابلات خلال الشهر الحالي واحتفى بالجهد الكبير الذي تقدمه القابلة من مجهادات لتوفير الرعاية الصحية الاساسية للمجتمع والاسهام في خفض نسبة الوفيات للامهات والاطفال حديثي الولادة.
واثنى على دعم منظمة جايكا للصحة بالولاية وقال ان الدعم الغير محدود للمنظمات العاملة في الحقل الحصي ادى الى استقرار كبير في الوضع الصحي بالولاية .
وأوضحت منسقة الصحة بمشروع جايكا اميرة احمد محمد ان المشروع يهدف الى تعزيز الخدمات الصحية والسلامة في المجتمعات المستهدفة في ولايات شمال وجنوب وغرب دارفور وقالت ان المعدات سيتم تسليمها لمجتمعات ابوسروج وسربا وتنجكي وكومة وبير صليبة والتي تشمل غرف معامل متكاملة للرعاية والولادة لكل مجتمع بجانب المعدات الخاصة باعادة صيانة شبكات المياه لتلك المراكز وقالت ان تلك المعدات جاءت بعد اجراء الدارسة وتحديد احتياجات المناطق وفقا لاحتياجاتها .
بواسطة : صلاح
 0  0  69
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 06:06 الجمعة 18 أغسطس 2017.