• ×

/ 23:07 , الأربعاء 18 أكتوبر 2017

التعليقات ( 0 )

ضابط إستخبارات سابق يكشف عن تورط كمبالا والغرب في حرب الجنوب

كشف سابقاً عن دعم القاهرة لجوبا بالأسلحة

ضابط إستخبارات سابق يكشف عن تورط كمبالا والغرب في حرب الجنوب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : ميسون عبد الرحمن كشف ضابط المخابرات الاوغندية السابق جيمس مويسيس عن مشاركة اوغندا في الحرب الأهلية القائمة في دولة جنوب السودان منذ عدة أعوام بمباركة عدد من الدول الغربية التي إتهمها من جانبه خلال مقابلة صحفية مؤخرا مع وكالة أنباء جنوب السودان إتهمها بالتواطؤ في الحرب الأهلية وانها حرصت على فتح الباب لاوغندا بالتدخل في الشأن الداخلي للجنوب عبر ما يسمى بإدارة عملية السلام.
وقال مويسيس في المقابلة الصحفية التي حرص من جانبه ان يتم إجرائها داخل مقر خاص به تحت الحراسة المشددة ان تصنيع الحرب الأهلية في جنوب السودان تم داخل كمبالا متهما سلفاكير بتقديم كل ما يريده موسفيني بغرض بقائه في منصبه عبر تأجيج الحرب الأهلية.
من جانبه كشف مويسيس لوكالة انباء جنوب السودان غير الرسمية بانه فرغ من إعداد تقرير مفصل عن فترة عمله كضابط إستخبارات وصفه من جانبه بالقنبلة او (أم الأسرار) يكشف عن العديد من المؤامرات وأصابع الإتهام التي تشير إلى كافة الضالعين بها.
وكان مويسيس قد كشف في مقابلة صحفية له في مارس المنصرم عن دور مصر العسكري فى تمرير أسلحة متطورة وذخيرة لجنوب السودان، وذلك من أجل دعم الحركات المتطرفة التى تخدم مصالح الغرب فقط وبالأخص فى أوغندا مضيفاً أن أوغندا هي من تدير تقديم المساعدات العسكرية المصرية إلى جنوب السودان مؤكدا من جانبه لوكالة أنباء جنوب السودان (غير الرسمية) عن وجود إتفاق مصري أوغندي تقدم مصر بمقتضاه الأسلحة إلى جنوب السودان في مقابل تأييد أوغندا لمصر في حملتها الدبلوماسية لمنع بناء سد النهضة

وقال جيمس إن الحكومة المصرية تنتهج إستراتيجية عسكرية سرية ضد سد النهضة الإثيوبي، وأن مصر تساعد جنوب السودان في حربها ضد حركة تحرير شعب السودان المعارضة

ويؤكد جيمس مويسس عميل الاستخبارات السابق على فشل الحملة الدبلوماسية المصرية لإيقاف بناء سد النهضة الإثيوبي، بجانب فشل أوغندا في سحق متمردي جنوب السودان مما أدى لتوحد موقفي القاهرة وكمبالا مطالبا من جانبه أديس أبابا بعدم تصديق كمبالا والقاهرة عند الحديث عن ما يتعلق بسد النهضة.

من ناحية أخرى كشف مويسس عن إقتراح الرئيس الأوغندي على السيسي خلال لقائهما في ديسمبر 2016 بتقديم مصر للأسلحة والذخيرة إلى جنوب السودان لمحاربة حركة تحرير الشعب السوداني، في مقابل دعم أوغندا لأي حملة لمصر ضد أديس أبابا، كما وعد الرئيس الأوغندي موسيفيني السيسي بدفع بعض الدول الإفريقية الأخرى لدعم موقف مصر
بواسطة : maisoon
 0  0  75
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 23:07 الأربعاء 18 أكتوبر 2017.