• ×

/ 16:35 , الأحد 20 أغسطس 2017

التعليقات ( 0 )

البنك الزراعي يقيم دورة تدريبية لرفع الوعي المصرفي

إستهدفت 200 شاب وشابة

البنك الزراعي يقيم دورة تدريبية لرفع الوعي المصرفي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : ميسون عبد الرحمن كشف البنك الزراعي السوداني عن لقاء مرتقب بعد غدٍ الأربعاء بالوفد الأمريكي الزائر للبلاد في إطار بحث البرامج المشتركة في مجال تخفيف حدة الفقر وولوج سوق العمل لدفع عجلة الإقتصاد الوطني وأشارت وزير الضمان والرعاية الإجتماعية مشاعر الدولب خلال الجلسة الإفتتاحية لدورة رفع الوعي المصرفي التي أقامها البنك بالتعاون مع مؤسسة صلتك القطرية وبرعاية والي ولاية الخرطوم أشارت إلى ضرورة الإهتمام بفئة الشباب والإستفادة من طاقاتهم عبر فتح فرص العمل والتنمية أمامهم منعاً لوصولهم للتطرف والغلو.

التنمية الإجتماعية

وأضافت وزير الضمان والتنمية الاجتماعية مشاعر الدولب قالت ان اُولى برامج حكومة الوفاق الوطني هي معاش المواطن بجانب قضايا التنمية الإجتماعية والإقتصادية مشيرة لان اسم الوزارة تحول من الرعاية إلى التنمية لان مدلول التنمية يعتبر أشمل من الرعاية معربة عن إهتمام وزارتها بكافة الفئات وشرائح المجتمع ومن ضمنها شريحة الشباب بإعتبارهم الفرصة الديمغرافية والطاقات المنتجة وذلك عبر فتح الباب لفرص العمل تفادياً لليأس واللجؤ للغلو التطرف إذا لم يجدوا متنفسا لطاقاتهم.
واشارت الدولب إلى ضرورة التكاتف من أجل تحقيق التنمية والسلم للوصول للرفاه الإجتماعي وإعتبرت من جانبها إتفاقية البنك الزراعي ومؤسسة صلتك القطرية بمثابة مبادرة مميزة تنصب في مصلحة زيادة الإنتاجية وتنمية المجتمع وتضاف لسفر إنجازتهم.
وقالت وزير الضمان والرعاية الإجتماعية ان بنك السودان حرص على زيادة مبادرات التنمية بإطلاق مؤسسات ومحافظ متخصصة كوسائط لتمويل الشرائح مثل المراة والشباب والمعاقين وغيرهم وذلك لتسهيل الوصول للخدمات وللنزول بالتمويل الأصغر والمتناهي الصغر للقواعد وتعليمهم ثقافة العمل المصرفي للإستفادة من التمويل.

زيادة الإنتاج والإنتاجية

ممثل والي ولاية الخرطوم ووزير الشباب والرياضة بالولاية المهندس اليسع صديق ابو كساوي قال ان التمويل الاصغر فلح في ادارة عمل الإقتصاد والتنمية المتوازنة في الأرياف عبر رفع الإنتاج والإنتاجية معرباً عن إستعداد وزارته للتعاون في مجال زيادة الإنتاج وخفض حدة الفقر والبطالة مشيراً لان وزارة الشباب حرصت على رعاية محاضن الإنتاج في مراكز الشباب داخل الأحياء بغرض تفجير طاقاتهم الإيجابية وزيادة الإنتاجية ومساعدة الأسر المتعففة بغرض ان يصبح الريف صانع للإنتاج بجانب الحضر مشيراً لان البنك الزراعي يعد بمثابة صمام للأمان وراعي للتنمية مبيناً في ذات الوقت أن التمويل الأصغر أصبح بمثابة شريان للحياة لتحسين معيشة وحياة المواطن.

المعونة الأمريكية

من جانبه كشف مدير البنك الزراعي السوداني صلاح الدين حسن أحمد عن لقاء مرتقب بعد غدٍ الأربعاء بالوفد الأمريكي الزائر للبلاد في إطار بحث البرامج المشتركة في مجال تخفيف حدة الفقر وولوج سوق العمل لدفع عجلة الإقتصاد الوطني وأضاف قائلا ان البنك يسعى لتحفيز الفقراء والناشطين إقتصادياً بغرض التحويل إلى منتجين بجانب عمله في تحقيق التنمية المتوازنة في المجتمعات الريفية منذ سبعنيات القرن الماضي عبر فروعه المختلفة والتي يصل عددها إلى 108 فرع.
وأضاف قائلاً ان البنك لديه عدة تجارب مع مؤسسات ومنظمات عالمية مثل المعونة الامريكية والاتحاد الاوربي والصناديق العربية في مجالات التنمية وتخفيف حدة الفقر مشيراً إلى ان الإتفاقية التي تم توقيعها مع مؤسسة صلتك القطرية تهدف إلى تدريب الف شاب وشابة بغرض رفع الوعي المصرفي وقد بلغ التمويل لهذا البرنامج المشترك 148.367.807 جنيه حيث وقع البنك خلال شهر فبراير المنصرم بحضور الشيخة موزة بنت ناصر رئيس مجلس أمناء المؤسسة عقد تمويل 20 الف مشروع وخلق 32 الف فرصة عمل مبيناً ان الدورة التدريبية الحالية تعتبرالاخيرة للمرحلة التجريبية وهي تستهدف 200 من فئة الشباب.
من ناحية أخرى أعرب مدير البنك عن إستعداد البنك للتعاون في تنفيذ البرامج التي تخدم فئة الشباب مع كافة المؤسسات ذات الصلة بجانب توفير فرص التمويل لدعم عملية التنمية في البلاد.

التمويل الأصغر

مدير قطاع الخرطوم بالبنك الزراعي سعاد يعقوب قالت ان قطاع الخرطوم يعتبر من أكبر قطاعات البنك وأوسعها إنتشاراً حيث يمتلك تسعة أفرع منتشرة عبر المحليات المختلفة وهي تستهدف التمويل الأصغر والتمويل متناهي الصغر كما يسعى القطاع لإفتتاح فروع للبنك في عدة مناطق أخرى تعتبر في حوجة فعلية للتمويل والتنمية مثل سوق 6 بالحاج يوسف ومنطقة ابو صالح بامدرمان وغيرها من المناطق التي تحتاج الشرائح التي تقيم بها للتمويل. وأبانت مدير القطاع ان القطاع قام بتمويل 1500 شخص خلال الربع الأول من العام في مختلف أنواع الأنشطة ويستهدف بنهاية العام الحالي إلى مضاعفة النسبة لأربعة أضعاف مشيرة لان كافة فروع قطاع الخرطوم تشرع أبوابها للشباب والأسر الناشطة إقتصادياً بغرض التمويل والمساعدة مشيرة لان البنك درج على إتباع سياسة التمويل الاصغر منذ سبعينيات القرن المنصرم بغرض مساعدة المواطنين وتقليل حدة الفقر والبطالة مناشدة من جانبها كافة الخريجين بضرورة معرفة ثقافة العمل المصرفي وعدم التردد للجؤ للتمويل بغرض تحسين الوضع الإقتصادي.

رفع الوعي المصرفي

الدكتورة فائزة عبد الماجد مدير إدارة التمويل الأصغر بالبنك الزراعي المشرف على الدورة التدريبية قالت ان شريحة الشباب تعتبر الفرصة المثلى التي يجب إستثمارها لتنمية البلاد مشيرة لان تدريب الشباب في مجال تمويل المشاريع الصغيرة والمتناهية الصغر وكيفية تسويق الإنتاج يخفف من حدة المخاطر التي قد تتعرض لها مشاريع الشباب غير المدروسة وأبانت ان مبادرة تمويل الشباب هي احد المبادرات التي يضلع بها البنك الزراعي بهدف محاربة البطالة وزيادة الإنتاج والإنتاجية حيث قام البنك بتوقيع عقد شراكة مع مؤسسة صلتك القطرية التي ترأس مجلس أمنائها الشيخة موزة بنت ناصر لدعم المبادرة وبلغت نسبة التنفيذ في المشرعات حتى الأن 200 % بنسبة وصول للمستهدفين 111 % حيث تم تمويل 10 الف شاب من المستهدفين ويتوقع زيادتهم إلى 20 الف شاب للعام القادم وذلك بغرض خلق 32 الف فرصة عمل لتقليل نسبة البطالة وسط شريحة الشباب.
وإستطردت د. فائزة قائلة حرصنا خلال كافة الدورات التدريبية على إستخدام مناهج لتحسين مفهوم المستهدفين وتثقيفهم حول الوعي المصرفي والمالي بجانب معرفة الفرص والمخاطر حتى يقوموا بإتخاذ قرارات سليمة في هذا المجال وهم على دراية كافية بجانب معرفة كيفية إعداد دراسات الجدوى المختلفة ودراسة السوق إضافة إلى إدارة الوقت والتخطيط الشخصي الإستراتجي.
وأبانت المشرف على الدورة التدريبية أن الدورة الحالية تعد الرابعة في سلسلة دورات رفع الوعي المصرفي والإستفادة من التمويل الأصغر حيث سبقتها ثلاثة دورات بولايات الجزيرة والشمالية بجانب الولايات الشرقية كسلا القضارف وأضافت ان الدورة الحالية وتستهدف 200 شاب من قطاع الخرطوم تم إختيارهم بالتنسيق مع الصندوق القومي لتشغيل الخريجين الذي سبق ان وقع شراكة مع البنك بجانب مؤسسات الشباب المختلفة وعملاء فروع البنك مشيرة لان البرنامج يستمر لمدة ثلاثة ايام وتعرض خلال البرنامج التدريبي أفلام وثائقية لتجارب سابقة بغرض حث الشباب على الإهتمام بمجال التمويل الاصغر والإستفادة القصوى منه بجانب تقديم مواد عن
التقنية المصرفية ووسائل الدفع الالكتروني.

الحد من الفقر والبطالة

المنسق الوطني لمؤسسة صلتك القطرية مهدي إبراهيم قال ان المؤسسة قامت منذ العام 2008 بمبادرة من رئيس مجلس الأمناء الشيخة موزة بنت ناصر التي كرست حياتها كناشطة في مجال العمل الطوعي والإنساني مشيراً لان المؤسسة تعنى بعدة مجالات على رأسها التمكين الإقتصادي للشباب بغرض الحد من الفقر والبطالة وهي تهدف للوصول لمساعدة مليون شاب وشابة عبر الشراكات مع المؤسسات المختصة ومن خلال ثلاثة اليات مختلفة أهمها التطوير وإتاحة الوصول الى رؤوس الأموال والتدريب بغرض الإعداد لسوق العمل والربط المباشر في مجال التوظيف وقد حققت حتى الأن 300 الف فرص عمل بمشاركة 150 شريك عالمي ويشمل نشاطها 16 دولة من دول
وأضاف المدير القطري لصلتك قائلا ان المؤسسة قامت بمزولة نشاطها في السودان منذ عامين بشراكة مع البنك الزراعي السوداني وقد توسع نشاطها خلال زيارة الشيخة موزة الأخيرة ليصل إلى 9 شركاء.
بواسطة : maisoon
 0  0  82
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 16:35 الأحد 20 أغسطس 2017.