• ×

/ 09:53 , الأحد 25 يونيو 2017

التعليقات ( 0 )

مناوي يهاجم الإتحاد الاوربي ويطالب أمريكا بتمديد العقوبات ويصف إتفاقية الدوحة بالميتة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كيم : خاص هاجمت حركة جيش تحرير السودان التقارب بين الحكومة والإتحاد الاوربي بغرض محاربة الهجرة الغير شرعية والإتجار بالبشر وإعتبرته تقارب مبني على المصالح الخاصة أكثر من الصالح العام وخاصة وان الدول الاوربية في حوجة ماسة لوقف الهجرة الغير شرعية لأراضيها من خلال الصحراء او البحر الأبيض المتوسط والتي تنطلق من ليبيا على وجه الحدود.
وطالب مناوي رئيس الحركة في بيان له تلقت (كيم) نسخة منه الولايات المتحدة الامريكية بعدم رفع العقوبات الإقتصادية والتدابير القسرية عن كاهل السودان في الوقت الراهن مشيراً إلى أهمية مشاورة حركته قبل تحديد الوقت المناسب لرفعها.
ونعى مناوي في بيانه إتفاقية الدوحة للسلام وإعتبر أنها قد لقيت حتفها بالفاشر منذ العام المنصرم مشيراً لأن الاموال التي تضخها قطر عبر صناديق التنمية تحت ستار إتفاقية الدوحة انما تعتبر إمتدادا لخطة الإبادة الجماعية وإرتكاب جرائم ضد الإنسانية عبر التهجير والتوطين القسري المرتبط بتشيد القرى النموذجية وإنشاء المرافق وابار المياه في مناطق قبائل دون الأخرى.
وطالب بيان حركة مناوي بضرورة إيجاد منبر للتفاوض والسلام خلافاً للحوار الوطني بحيث يتم توسيع مظلته لتشمل دول الجوار والإتحاد الاوربي مبيناً ان الإعتماد على مساعدة الحكومة دون مشاركة الحركات لن يجدي نفعاً في إيقاف تدفق الهجرة الغير شرعية لاُوربا مشيراً في ذات الوقت إلى أهمية مشاركة الحركات الدارفورية وعلى رأسها حركته في تقييم وتحديد الوقت المناسب لرفع العقوبات عن البلاد.
بواسطة : maisoon
 0  0  52
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 09:53 الأحد 25 يونيو 2017.