• ×

/ 13:43 , الأربعاء 28 يونيو 2017

التعليقات ( 0 )

عالجنا مشاكل الأراضي " تحت ضل شجرة" مع المواطنيين مباشرة والسلام قادم لامحالة

وزير التخطيط العمراني والموارد المائية بجنوب كردفان محمد شريف اسماعيل عبر (كيم)

وزير التخطيط العمراني بجنوب كردفان يبسط السلام بالخدمات عبر ( كيم)

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أجرى الحوار في كادوقلي: صلاح باب الله كاميرا : تامر إبراهيم عندما ولجنا الي مكتب وزير التخطيط العمراني والموارد المائية بولاية جنوب كردفان محمد شريف اسماعيل لفت انتباهنا اللافتة الكبيرة التى تقبع خلف كرسي الوزير وتحمل صور الرئيس البشير ونائبه الأول – رئيس مجلس الوزراء ووالي الولاية والوزير وكتب تحتها بالخط العريض( جئنا خدام وليس حكام) وفضلت ان نجعل من العبارة مدخلاً للحوار مع الرجل في السياق التالي:

لنجعل من تفسير الشعر المكتوب عى اللافتة( جئنا خدام وليس حكام) مدخلاً للحديث؟
الشعار المكتوب هو منهج حكومة الولاية الذي أطلقه الوالي اللواءأمن الدكتور عيسى آدم ابكر والتقطنا الشعار لانه يحقق رؤية ورسالة الوزارة التى تعمل حكومة الولاية لتقديمها عبر بسط خدمات الطرق ، المياه والكهرباء.
وماهي الخطوات التى اتخذتموها لانزال الشعار عملياً على أرض الواقع؟
ابتدرنا برنامجاً اسبوعياً في كل يوم اربعاء اطلقنا عليه أسم " ضل الشجرة" وفلسفته تقوم على تواجد الوزير مع مدراء إدارات الوزارة الكهرباء والمياه والأراضي تحت الشجرة الموجودة في مدخل الوزارة وبدون التقيد بأية بروتوكولاتنلتقي خلالها المواطنيين مباشرة على الهواء الطلق ونستمع لشكاويهم هذا الأمر سهل الإتصال المباشر مع المواطنيين وعزز ثقتهم مع الوزارة وأسهم بشكل فعال في حل مشاكل الأراضي.
وكم بلغت جملة قضايا الأراضي التى تم حلها تحت" ضل الشجرة" بدون اللجوء للقضاء؟
465 قضية في الأراضي كانت مستعصية على الحل لأكثر من عشر سنوات ولم نقف على برنامج " ضل الشجرة " فقط في الإتصال بالمواطنيين بل ننفذ برنامجاً تفاعيلاً للوزير وإدارات الوزارة عبر إذاعة صوت كادقلي كل يوم سبت للحديث عن قضايا الكهرباء، المياه والطرق هذه الاتصالات ساعدتنا على حل المشاكل وقربت المسافة ما بيننا في الوزارة وبين المواطنيين بجانب إتصالاتنا المباشرة مع قيادات الإدارة الأهلية وطرح برامج وخطط الوزارة عليهم وقيادات الإدارة الأهلية جزء من مجلس الوزير بل واسهموا ايجاباً في مساعدة الوزارة على تخطيط المدينة.
أين تقف جهود الوزارة في ربط كادقلي بشبكة الكهرباء القومية؟
طرحت حكومة الولاية برنامجاً أطلقت عليه اسم" ولاية جنوب كردفان تودع الظلام 2020م وبدأت بالفعل في إنفاذه والجميع يشاهد ربط مدن الحمادي، الدبيبات والدلنج بالشبكة القومية وبجهد مقدر من المركز والولاية بتكلفة بلغت 71 مليون دولار و16 مليون جنيه وتم إجراء دراسة لربط كادقلي بالشبكة القومية عن طريق ربطها بأبراج من الدبيبات وتم إيجاد التمويل للمشروع بتكلفة تبلغ 40 مليون دولار وخلال 24 شهراً سيصل التيار من الدبيبات الي كادوقلي ونبذل مجهودات في الوقت الراهن لإنارة رئاسات المحليات وسنفتتح خلال الشهر الجاري محطة كهرباء ترتر بجانب محطة دلامي الشهر المقبل وكهرباء الليري في أكتوبر المقبل.
متى ستكتمل إنارة المتبقي من أحياء كادوقلي؟
محطة المدينة تتكون من ثمانية مولدات تبلغ طاقتها الإنتاجية أربعة ميقاواط وواجهنا معاناة في الكهرباء الشهر الماضي بسبب عدم إنتظام الصيانة الدورية منذ العام 2007م وفرغنا من صيانة أربعة مولدات وتسلمنا مولدين جديدين بالإضافة لعشر وابورات كانت تعمل في الدلنج وزاد بالتالي إنتاج الكهرباء وتمكنا من تغطية 95% من أحياء المدينة.
أين تقف جهود الوزارة لتخطيط الاحياء العشوائية بكادوقلي؟
همنا الأول ينصب في التخطيط العلمي الحديث بالتوسع في التخطيط بإتجاه الشمال فكادوقلي مدينة جميلة وساحرة لكن ينقصها التخطيط الحديث وشرعنا في تغيير المدينة ووزعنا مولات تجارية بالميناء البري شمال كادوقلي وساهم قيادات الإدارة الأهلية في مساعدة الوزارة بأقناع المواطنيين واستجابتهم للتخطيط وبسط الخدمات التى بدأنها بحفر آبار المياه مع الصهاريج. فكادوقلي ضاقت بالسكان جنوباً والوزارة مناط بها إعادة تخطيط الأحياء القديمة ورؤيتنا تركز على نقل المدينة شمالاً وبرنامج إعادة تخطيط المدن نفذه ايضاً في العباسية، تلودي، كلوقي وابوجبيهة.
اين تقف مشروعات الطرق الداخلية؟
توجد وحدة هندسية في وزارة التخطيط العمراني ونجحت في تنفيذ الطرق بالمحليات وفرغت من إعادة تأهيل طرق ابوجبيهة ابوكرشلا سدرا وطريق وكرة التضامن واخترقنا شماعة الإمكانيات واعتمدنا على أنفسنا.
الولاية تعانى في المياه فالي اي مدى ستتم معالجة الأمر؟
جنوب كردفان تمضي بثبات لتودع مشكلة العطش من خلال تنفيذ شبكات برئاسات المحليات بطول 45 كيلومتر في كادوقلي،45 كيلومتر في الدلنج وأربعة كيلومترات في كل من العباسية،التضامن ، ابوكرشولا وام برمبيطة واقتربنا من اكمال العمل في سد مولي بقدير الي جانب سدود أخرى في الليري، تلودي، ابوجبيهة والدلنج والسلام قطعاً سيتحقق في الولاية ولابد ان يجد أرضية ونريد ان نجلب السلام بالتنمية .
بواسطة : صلاح
 0  0  53
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 13:43 الأربعاء 28 يونيو 2017.