• ×

/ 02:10 , الأربعاء 22 نوفمبر 2017

التعليقات ( 0 )

مصر تلمح للتنازل عن حلايب وشلاتين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : كيم في الوقت الذي يكثّف فيه السودان تحركاته الرسمية بلقاءات وتقديم طلبات لاستلام حلايب وشلاتين المتنازعة عليها بين مصر، ألمحت وزارة الخارجية المصرية بقيادة سامح شكري إلى إمكانية التنازل عنها في حال رغبة السودان ضمها أسوة بجزيرتي تيران وصنافير.

وخرج المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بتصريح جديد؛ حيث قال إن معظم الشعب المصري لم تكن لديه دراية بوجود جزيرتي تيران وصنافير، مشيرا إلى أن الحكومة حرصت على إصدار بيان يؤكد أن الجزيرتين داخل حدود المملكة السعودية.

وقال أبو زيد، خلال مداخلة هاتفية في برنامج صباح أون على فضائية أون إي، إن الدولة المصرية كانت تتولى إدارة جزيرتي تيران وصنافير بطلب من الحكومة السعودية، مشيرًا إلى أن الحكومة حريصة على توضيح حقيقة الجزيرتين بكل شفافية، متابعًا: إحنا مش عاملين عملة عشان نخبي عليها.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية أنه لم يطّلع على وثيقة واحدة تثبت مصرية تيران وصنافير، مشيرًا إلى أن وضع حلايب وشلاتين لا يختلف عن وضع تيران وصنافير، قائلًا: في وقت من الأوقات طلب وزير الداخلية المصري من السودان إدارة حلايب وشلاتين ثم استردتهما الدولة المصرية بعد ذلك.

التنازل وارد في نظام المزادات

ولم يستبعد المهندس ممدوح حمزة، الناشط السياسي، أن تتنازل السلطات المصرية عن حلايب وشلاتين كما حدث مع جزيرتي تيران وصنافير إذا كان هناك مقابل مادي يُضخّ في خزينة نظام المزادات المصري الذي يفرّط في أرض الشعب لصالح بقائه فقط.

وفي تصريح لـرصد، قال حمزة إن الخارجية المصرية تستخف بعقول المصريين وتسفه منهم بقول أحمد أبو زيد إن المصريين لم يكونوا يعرفون شيئًا عن تيران وصنافير؛ ما يدل على أننا نعيش في زمن بالفعل سفيه؛ فالسلطة ترى المصريين لا حق لهم في هذا الوطن وهم فقط الملاك ولهم الحق في بيعه وتقسيمه.

وأضاف حمزة: قانون الطوارئ، الذي سيمتد لفترة طويلة تكاد تكون طوال حكم السيسي، سيكون فرصة للنظام لإبرام أي اتفاقية ضد مصلحة الشعب؛ وأي مظاهرات معارِضة لها ستندرج تحت قانون الطوارئ الذي لا يقبل حكمه الطعن نهائيًا.

زيارة شكري

وأعلن وزير الخارجية سامح شكري أنه تم الترتيب لزيارته السودان الأسبوع المقبل لعقد جولة حوار سياسي يتم خلالها إثارة جميع الموضوعات ذات الاهتمام المشترك وإزالة أي سوء فهم.
جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب وحضور رؤساء لجان الدفاع والأمن القومي والشؤون الإفريقية والعلاقات الخارجية، حسب وكالة الأنباء المصرية الرسمية.
وأضاف شكري أن السودان هو الامتداد الطبيعي للأمن المصري، والعلاقات بين الدولتين ممتدة عبر التاريخ، وبينهما مصالح مشتركة، مشددًا على ضرورة أن تكون العلاقة بين الجانبين مبنية على الاحترام المتبادل، واستمرار التواصل على المستويات كافة بين الجانبين.

تحركات السودان

وكشفت وسائل إعلام سودانية عن أن الخرطوم بدأت تحركات لوضع خارطة طريق تهدف إلى إنهاء الوجود المصري في مثلث حلايب الحدودي مع مصر، وهو ما استنكرته نائبة مصرية واعتبرته افتعالًا للمشاكل.
ونقل موقع سودان تربيون الإلكتروني عن رئيس اللجنة الفنية لترسيم الحدود بالسودان عبدالله الصادق قوله إن الخارجية دعت أطرافًا في وزارات العدل والداخلية والخارجية ودار الثقافة القومية واللجنة الفنية لترسيم الحدود؛ بغية تجميع أعمال اللجان السابقة حول حلايب وتحديث مخرجاتها.
وقال الصادق إن الخارجية تسعى إلى تحريك ملف قضية مثلث حلايب وحسمه، مضيفًا أن اللجنة الفنية لترسيم الحدود عقدت اجتماعًا تمهيديًا لوضع خارطة طريق بشأن المنطقة وكيفية إخراج المصريين منها عبر الدبلوماسية.
وأشار إلى أن السودان لديه وثائق تثبت بجلاء سودانية حلايب، التي تبلغ مساحتها 22 ألف كيلومتر؛ أي ما يعادل مساحة (ولاية الجزيرة) في أواسط البلاد.

ميسون
بواسطة : admin
 0  0  111
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 02:10 الأربعاء 22 نوفمبر 2017.