• ×

/ 02:14 , الأربعاء 22 نوفمبر 2017

التعليقات ( 0 )

مؤتمر الخبراء : علينا تحاشي نسخ تجارب الأخرين ونقل وما يناسب بيئتنا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الخرطوم : ميسون سهام عدسة : خالد   أبان دكتور محمد احمد محمد علي في ورقة "معوقات نقل المعرفة " والتي تم تقديمها في مؤتمر الخبراء والعلماء السودانيين بالخارج بالخرطوم ان موضوع نقل المعرفة اصبح شأناً عالمياٌ و أ شارا إلي أن الإعتماد على الخبرة التراكمية مع التكنولجيا هو الخطوة الاولى للالتحاق بركب المعرفة شريطة ملائمة المعرفة لوضع الجهات المستفيدة منها وهو ما يعني اننا لا يمكن ان ننقل تجارب الاخرين كما هي دون اصحاب نوعية بيئتنا الخاصة وظروف دولتنا وثقافاتها المتعددة مشيراً في ذات الوقت إلى أن المعرفة يجب ان تكون مرنة قابلة للتطور كما ان نقل المعرفة يجب ان يرتبط بالوعي التام لما يتم نقله. و نوه الي أنه لابد من وجود آلية مهمة لنقل المعرفة وهي التكنولجيا المتفق عليها من كافة الدول باختلاف سياساتها ومراميها ولكن يجب وضع الإعتبار بأن الدول التي تقدم التكنولجيا وتسهم في تطويرها لا تعطيها دون مقابل و هو ما يعتبر أحد المعوقات التي يجب النظر اليها.

وأضاف د. كبار قائلا : لابد من إ عداد استراتجية واضحة ورؤية من قبل الدولة لان قضية نقل المعرفة لا تحل فقط عبر المؤتمرات مشيراً إلى ضرورة أن تكون المقترحات التي تقدم من قبل الخبراء للدولة قابلة للتنفيذ و إلإنزال على أرض الواقع ، حتى لا تبقى مجرد حبر على ورق ، و أضاف أنه لابد من إعتماد معيار الكفاءة كخطة موحدة للتوظيف في الدولة كما يجب على المؤسسات السعي في تطوير البحث العلمي .
بواسطة : admin
 0  0  79
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 02:14 الأربعاء 22 نوفمبر 2017.