• ×

/ 22:19 , الخميس 18 يناير 2018

التعليقات ( 0 )

الامين العام للمجلس الاعلى للبيئة د. مصطفى عبد القادر في حواره ل(كيم)

*ليس هنالك صرف صحي مخلوط بمياه شرب في الولاية ومن خلال البلاغات والتفتيش تبين ان المشكلةغالبا تكون في المنزل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كيم/ حوار وجدان بريقع /تصوير محمد السني  الامين العام للمجلس الاعلى للبيئة د. مصطفى عبد القادر في حواره ل(كيم)
*الحزام الشجري يحمي ولاية الخرطوم ويحقق اهداف عدة وهنالك ماء جاهز ومعالج لبدء المشروع بود دفيعة
*مفوضية الاستثمار لاتصدق مشروعا الابعد تقييم الاثر البيئي له من قبل المجلس
*قمنا بتفتيش 1200 مصنع وتم اغلاق بعضها واصلاح البعض
*قمنا بعمل مسح للابراج بولاية الخرطوم لنقيس الاشعاع والتأكد من الاماكن الصحيحة لها
*الديمومة في التوعية والتثقيف هي التي تغير السلوك ولي رأي في الحملات للنظافة او البيئة
*ليس هنالك صرف صحي مخلوط بمياه شرب في الولاية ومن خلال البلاغات والتفتيش تبين ان المشكلةغالبا تكون في المنزل
*اكبر المهددات البيئة للمجلس هي التعدي السكني على الاراضي الزراعية والبلك والكمائن
*الدمس لايخترق الشبكة الا اذا كانت بها علة اصلا



قضية البيئة من القضايا التي اصبحت تشكل هاجسا لكل مواطن فالتلوث البيئي اصبح حولنا وفي كل مكان وقضية النظافة ايضا من القضايا التي وبحمد الله ارجعت لنا وعبر منظمات المجتمع المدني ومجموعات الواتساب ثقافة النفير وهذا في حد ذاته خطوة للامام في تغيير السلوك فالمشكلة عندما تصبح هما عاما فهذه محمدة في انها الطريق للحل عبر التشاور والتفاكر ولكن قضية النظافة رغم ما يقال فيها الا انني اراها اسهل من التلوث البيئي وحتى نتعرف على البيئة من حولنا وما اذا كنا نعاني من تلوث في البيئة ام لا رغم علمنا ان النفايات سبب رئيسي في التلوث البيئي وبالتالي معالجتها تعني تقليل التلوث بسبب النفايا ولكن حتى نتعمق اكثر في موضوع البيئة مركز الخرطوم للاعلام الالكتروني( كيم ) التقى الامين العام للمجلس الاعلى للبيئة بولاية الخرطوم د.مصطفى عبدالقادر والذي كانت الدكتوراة التي تحصل عليها قد تناولت الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي والبروستات والتي ربطها بأن البيئة هي السبب الرئيسي لهذه الامراض والسلوك الخاطئ في ملبسنا والطعام واستخدام البلاستيك وغيره مما جعل قضية البيئة والصرف عليها يعني الحل لمشكل الصحة
*بدءا نود التعرف على عمل المجلس ؟
المجلس له قانون يحمي البيئة ويحافظ على الولاية نظيفة خضراء كما له لائحة لملوثات الهواء ولائحة تقييم الاثر البيئي ولائحة لنظافة شواطئ النيل وغسيل العربات
المجلس له مختبرين لقياس كل الملوثات وهو لحماية الاقتصاد في الولاية وعلى مستوى السودان به ادرة مهمة وهي ادارة تقييم الاثر البيئي للمشاريع الاستثمارية وقامت هذه الادارة بتقييم الاثر البيئ ل 1200 مشروع كما تمت مراجعة المصانع القائمة اصلا
كما توجد ايضا ادارة للتحكم البيئي بالمكبات ومعالجة النفايات وقياسها وتعنى بمياه النيل وملوثات النيل والاراضي الرطبة والتنوع الحيوي
*اذن هنالك علاقة بينكم ومفوضية الاستثمار ؟
نعم فمفوضية الاستثمار لا تصدق مشروعا الا بعد تقييم الاثر البيئي له من قبل المجلس الاعلى للبيئة وذلك من خلال تقييم الاثر البيئي له وموقعه وغيرها
*هنالك حديث عن الحذام الشجري فهلا تعرفنا على هذا الحزام واهدافه وماذا تم فيه حتى الان ؟
عملنا دراسة تغيير المناخ وزرعنا 5مليون شجرة في الولاية وانطلاقةهذه المشاريع البيئة اﻻستراتيجية مهمة اذ انها تسهم في الحفاظ علي حماية البيئة وجعلها اكثر وقائية من اﻻثار الضارة بالبيئة وقد شارك المجلس مع عدة جهات حكومية في تنفيذ مشروع الحزام الشجري وفق دراسات وخطة استراتيجية يتم تنفدها علي عدة مراحل وان الهدف الرئيسي حماية ولاية الخرطوم من اثار الجفاف والتصحركما يحقق الكثير من اﻻهداف اﻻقتصادية واﻻجتماعية و البيئية والسياحية و ان المرحلة الاولى
تستهدف الحدود الجغرافية لمنطقة جبل اولياء غرب الخزان مع حدودوﻻية النيل اﻻبيض متجه حتي منطقة ام كتي في الحدود الريف الشمالي بطول 145كيلو اما منطقة شرق وﻻية الخرطوم من حدود منطقة مرابيع الشريف بشرق النيل حتي منطقة حجر العسل حدود الوﻻية الشمالية وبعد دراسات اثبتت ان اشجار السيال والسنط واﻻشجار المثمرة واشجار الزينة من اكثر اﻻشجار التي تﻻئم طبيعة التاثيرات المناخية بوﻻية الخرطوم
وهذا المشروع لمعالجة مياه الصرف الصحي في ود دفيعة image

*ومتى سيبدأ التنفيذ ؟
2016 سنبدأ به والتنفيذ على مراحل يبدأ مع السياج الاخضر الافريقي وهنالك ماء جاهز للصرف الصحي بود دفيعة وهنالك غابة في حطاب بشرق النيل وقمنا بعمل مسح للوضع وذلك للتحكم البيئي وشمل الولاية باكملها واصبحت الولاية جاهزة وحتى رؤيتنا للمخطط الهيكلي الجديد
*نعلم ان هنالك ادراة للرقابة والتفتيش فماذا فعلت والى اي مدى كان لها من الاثر ؟
العدد المصانع في الولاية الخرطوم 1855 مصنع وتم تفتيش 1200 مصنع ونتج عن ذلك ان هنالك مصانع تم قفلها كما ان الشكاوى الوردت بشأن مصانع ايضا تم تفتيشها وهنالك مصانع تم فيها اصلاح
وحول الاثر لهذه الزيارات فقد كان ممتازا حتى ان كثير من من ملاك هذه المصانع اكدوا ان انتاجهم زاد بعد ان التزموا بتوجيهات المفتشين مما ادى لجودة انتاجهم وبالتالي زاد الانتاج والعائد
*وماذا بشأن الابراج التي عليها الكثير من الحديث العلمي وانها سبب رئيسي في ازدياد الاصابة بالسرطان
قمنا بعمل مسح للابراج في ولاية الخرطوم ووصلنا 400برج وحتى نتأكد من انها لاتوجد في منازل او بالقرب من رياض اطفال او مدارس وبحمد الله ماشين كويس ومطمئنين وسنكمل بقية الابراج لان مشاكل الابراج كثيرة جدا وسيتم قياس الاشعاع وهذا هو الاهم والذي يحدد الخطورة
كما ان المجلس في ضربة اليرموك ايضا قام مختبره بقياس الاشعاع وتأثيره
*المواطن محتاج لتوعية بيئية ولكننا نجد انها غائبة فماذا تقعل ادارة التوعية البيئية بالمجلس ومتوقع منها الكثير لان التوعية وتغير السلوك هما مربط الفرس ؟
هذه الادارة فيها شعب للتواصل ووقعنا بروتوكولات مع اتحادات شبابية ونسوية ومنظمات المجتمع المدني وشراكات مع الدول ومع مختبرات اخرى وجهات خارجية كما هنالك من نال حظا في التدريب اضافة لتوزيع نشرات ولقاءات وكمية من المشاعل وتم تدريبهم جمعيا على نشر هذه التوعية كما ان جامعة الدول العربية والتحية مديرها طارق الذدجالي قام بعمل دورة تدريبية لاكثر من 200 في شأن القضايا البيئية والتثقيف البيئي
وقمنا بعمل تثقيفي داخل المدارس والاحياء وذلك في اطار احتفالنا باليوم العالمي للبيئة ونحفز فيه بجوائز
*عفوا ...هنالك اتهام بأن الاهتمام بكل الاشياء ياتي فقط في احتفالات اليوم العلمي ؟
لا ابدا هنالك عمل مستمر وحتى بالامس القريب كان هنالك منشط بالساحة الخضراء وكان حضوره نوعي ولكن هذا لا ينفي ان كل ما يرتبط بتغيير السلوك الديمومة فيه مهمة والعلاقات العامة والاعلام يقع عليها عبء كبير في هذه الديمومة وارى ان الاعلام الالكتروني نعمة كبيرة وليس نغمة غرسالة واحدة تصل الى الملايين داخل الوطن وخارجه ولذلك ادعو للاستفادة من هذه الوسيلة
وشئ مهم اود الحديث عنه وهو الحملات التي تقام هي للتزكير مهمة ولكن لي رأي ان المكان الذي تنفذ فيه الحملة بعد فترة يكون هو اكثر مكان للنفايات ولذلك الجهد الذي يبزل في الحملات اذا بزل في تغيير السلوك والشعور بالوطنية وان المكان الذي تجلس فيه نظافته والبيئة الجيدة الحوله انت المستفيد منها كان افضل من حملات وتنتهي
وقد افتى جميع العلماء ان الجهاد البيئي هو الجهاد الافضل وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد ان رجع من الجهاد رجعنا من الجهاد الاصغر للجهاد الاكبر وهو كيف تجاهد نفسك وهذا جهاد بيئي والبيئة قضية دين ورسالتنا الاعلامية لم تصل لدرجة الرضا والسلوك الاسوأ هو حرق النفايات داخل الاحياء ويفترض ان تقوم المحليات بدورها تجاه النفايات ولابد من المسؤلية المشتركة ونقر بأن العلة موجودة ولكن بيان بالعمل هنالك عمل جيد بدأ في مجال البيئة والنظافة ومدعوم من الحكومة فقد زكر الوالي في اكثر من محفل ان البيئة والنظافو هم همه وهذا يشجع تمام في المضي قدما في التوعية والتثقيف وهنالك حتى سلوك جيد من المواطن وقد لاحظت انه في منشط ان كل من قدمت له قارورة مياه كان يمسك بها في يده حتى يلقيها في المكان المخصص لها وهذه خطوة ايجابية في تغيير السلوك
*وماذا عن الموية والحديث ان هنالك من يقول باختلاط في مياه الصرف الصحي بمياه الشرب وان رائحة المية في كثير من الاحياء لسان حالها يؤيد ما يقال ؟
شبكاتنا في الصرف الصحي في ولاية الخرطوم 7%فكيف يتم اختلاط لها مع مياه الشرب واذا حدث فتكون المشكلة من المنزل نفسه واستشهد على هذا بأن هنالك بلاغ جاء الينا بتغيير رائحة المياه وان هنالك مشكلة فأخذنا اجهزتنا وذهبنا الى المكان وكان منزلا وبعد التفتيش تبين ان صهريج المنزل لم يغطى فجاء صقر ليشرب وكان الماء بعيدا عنه فوقع داخل الصهريج ومات وتعفن مما جعل رئحة المياه في المنزل تتغير واحيانا نجد ان مياه الصرف الصحي في المنزل نفسه فيها مشاكل ولكنها ليست مشكلة عامة وليس هنالك صرف صحي مخلوط بماء في الولاية ولكن في بعض الاحيان وفي فترة الدميرة بيحدث تعقيم تأتي منه رائحة
واي حي يأتي منه بلاغ نذهب ونقيس مركزات الموية
*هل هنالك ضوابط لحفر السايفون ؟
منعنا الحفر بالالات رسميا لانه يحدث تعدي للمياه السطحية وتصل للجوفية ولان ذلك يسبب تلوث فمنعت بحيث لاتحفر ببعد سطحي ولا جوفي
اذن ما الحل في حالة هذا المنع ؟
الحل هو في شبكة الصرف الصحي الجماعي والان يتم في كل المجمعات التي انشئت تصاديها بصرف صحي جماعي
*ماهي المهددات البيئة التي تواجه المجلس ؟
التعدي السكني على الاراضي الزراعية والبناء على مجاري السيول ومصانع البلك بها مشكلة داخل الاحياء وتحدث تلوث حيث لابد ان يضبط بالمواصفات والكمائن وانقاض المباني والاسوار ( الدرابزين)كلها مهددات للبيئة فلاراضي الزراعية مهمة فالزراعة تلطف البيئة وتبادل الغازات ما بين الليل والنهار فكيف تصبح الاراضي الزراعية سكنية فالزراعة مهمة في الاصحاح البيئي ومنع التلوث والجفاف والتصحر
* موضوع الزراعة هذا يجعل سؤال مهم يقفزعلى رأسي وهو ان هنالك اشجار كانت سبب لقفل شبكة المياه وتحديدا الدمس مما جعل الكثيرون يقومون بإقتلاعه ؟
العلة ليست في شجر الدمس فهو مثله مثل اي نبات يعطش ويبحث عن الماء فأين ما وجده اخذه ولكن العلة في الشبكات حيث ان اي شبكة فيها خرم ولو بسيط تدخل شجرة الدمس من خلاله لتأخذ حاجتها من الماء ولكنه لايقوم بخرم الشبكة ليحصل على الماء
*ما هي رسالتكم كمهتمين ومسؤولين عن البيئة السليمة في الولاية ؟
ضرورة الاهتمام بأمر النظافة والنفايات وحتى وان قصرت الدولة في هذا الاتجاه فعلى المواطن ان لايقصر لان النفايات هي العدو الاول للبيئة
كما من المهم زيادة المساحات الخضراء فلو اي شخص غرس شجرة ظلية او مثمرة نال ثوابا وحظ في الدنيا والاخرة .

بواسطة : admin
 0  0  442
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو / 22:19 الخميس 18 يناير 2018.