• ×

/ 11:59 , الخميس 19 يوليو 2018

التعليقات ( 0 )

جوبا ومتمردو السودان.. أسطوانة مشروخة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جاء في خبر «الإنتباهة» أمس أن حكومة جنوب السودان وافقت على طرد الحركات المسلحة المتمردة من أراضيها خلال «45» يوماً وفقاً لمصفوفة أقرها الاتحاد الإفريقي.
> هل لمستم تكراراً وأسطوانة مشروخة تتم إعادتها كل مرة حتى سئمناها؟

> هل أوفت جوبا بوعودها السابقة وأبعدت حركات دارفور المتمردة وقطاع الشمال من أراضيها؟
> انتظرنا طويلاً أن يتحقق ذلك ولكن دون جدوى، وحتى التزام سلفا كير إبان زيارته الأخيرة «ذهب مع الريح» وصار حديثاً للاستهلاك السياسي دون نتائج ملموسة على أرض الواقع.
> يومها كتبنا مقالاً حددنا فيه أين تقع هذه القوات في أراضي دولة جنوب السودان، حتى لا يتكبد سلفا كير ومعاونوه مشقة البحث عنها وإنكار وجودها.
> تمركزت معسكرات قطاع الشمال في مقاطعة (المابان) بولاية أعالي النيل (معسكر إيدا)، وحول حقول النفط بولاية الوحدة. وتمددت قواتهم داخل الأراضي الجنوبية التي تمثل بالنسبة لهم عمقاً استراتيجياً وقاعدة ينطلقون منها لتنفيذ عمليات تخريبية في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.
> ملف التنسيق بين دولة جنوب السودان وقطاع الشمال وحركة العدل والمساواة، يُدار عبر استخبارات الجيش الشعبي، الذين يقومون باستخراج وثائق السفر والأوراق الثبوتية وتوفير وسائل النقل المختلفة، إضافة إلى علاج المصابين بعناية خاصة في مستشفيات المدن الجنوبية.
> ﻭﺛﻴﻘﺔ ﺭﺳﻤﻴﺔ ﻣﻌﻨﻮﻧﺔ ﻟﻤﻜﺘﺐ ﻣﺪﻳﺮ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﺎﺳﺘﺨﺒﺎﺭﺍﺕ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﺸﻌﺒﻲ، ﻛﺸﻔﺖ ﻋﻦ ﺍﺳﺘﻤﺮﺍﺭ ﺩﻭﻟﺔ ﺍﻟﺠﻨﻮﺏ ﻓﻲ ﺩﻋﻢ ﻗﻄﺎﻉ ﺍﻟﺸﻤﺎﻝ، ﻭﺣﻮﺕ ﺍﻟﻮﺛﻴﻘﺔ ﻃﻠﺒﺎً ﻣﻦ ﺭﺋﺎﺳﺔ ﺃﺭﻛﺎﻥ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺍﻟﺸﻌﺒﻲ ﻗﻄﺎﻉ ﺍﻟﺸﻤﺎﻝ ﺑﺘﻮﻓﻴﺮ ﺇﻣﺪﺍﺩ ﻋﺴﻜﺮﻱ ﻣُﺘﻜﺎﻣﻞ ﻟﻠﻔﺮﻗﺘﻴﻦ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﺟﺒﺎﻝ ﺍﻟﻨﻮﺑﺔ ﻭﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﺍﻟﻨﻴﻞ ﺍﻷﺯﺭﻕ.
> اقرأوا معي بعض التصريحات لمسؤولين جنوبيين حول طرد الحركات المسلحة من أراضيهم.
> يقول أحدهم في حوار أجرته معه قناة روسية: «حكومة جوبا لا تريد خيانة الحركة الشعبية قطاع الشمال، هم رفاقنا، قاتلنا معاً ونحتاج لتدابير عديدة لتنفيذ التزاماتنا تجاه الخرطوم».
> ويقول مصدر أمني عسكري مطلع بدولة جنوب السودان إن الجيش الشعبي قام بإجراء ترقيات واسعة لضباط الحركة الشعبية قطاع الشمال خاصة الذي شاركوا في الحرب الأهلية ضد قوات مشار.
> وقال المصدر إن عمليات دمج جديدة قام الجيش الشعبي باستحداثها لاستيعاب حركات دارفور المسلحة لتغذية القوات وإكساب المتمردين المزيد من الفنون القتالية.
> صحيفة «نيمايل» الجنوب سودانية كشفت عن ملاسنات حادة في اجتماع عاصف جمع سلفا كير وتعبان دينق بمالك عقار، أكد فيه الأخير عدم مغادرة قواته أراضي الجنوب برغم تعهدات دينق بذلك للخرطوم.
> مصدر الصحيفة رصد إيماءة مؤيدة من سلفا كير لغضبة عقار، لينفض الاجتماع بعد انسحاب تعبان واعترافه بالهزيمة.

الانتباهة

بواسطة : كمال عوض
 0  0  55
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو / 11:59 الخميس 19 يوليو 2018.